صيدنايا.. قلعة الأسرار – على السطح

2018-05-18T20:25:53+03:00
2018-05-18T21:31:24+03:00
تدوينات
وليد أبو همام18 مايو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
وليد أبو همام
waled abo homam 2 - حرية برس Horrya press

مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء الثاني والعشرون

بعد أن هدأت الأحوال وتوقف إطلاق النار تم تقسيم عناصر الشرطة إلى مجموعات، حيث تم وضع المجندين الذين تم جلبهم من الفرع في مكان على السطح وعناصر السجن في مكان وصف الضباط في مكان آخر، أما الضباط كانوا قد وضعوهم في أحد الأجنحة وكانوا حوالي أربعة ضباط هم الذين تم أسرهم منهم الرائد منذر.

كان واضحاً أن من كان يعامل المعتقلين بقسوة قد نال جزاءه فقد رأيت مجموعة من المعتقلين يقومون بضرب الرقيب ربيع مرهج بشكل جنوني والبعض كان يحمل السكاكين ثم رموه على الأرض وبدأوا يكبرون فوق رأسه استعداداً لذبحه، ولكن جاءهم أحد المعتقلين وقال لهم إن “الشيخ يقول لكم لا تقتلوا أحداً” فتركوه وحملوه للأسفل، أما الشخص الآخر الذي تعرض للضرب فهو المجند عصام الذي كان مسؤولاً عن الزنزانات، عندما رأيته لأول مرة لم أعرفه فقد كان يضع على رأسه منشفة وقد تغير شكله بشكل كامل فكان رأسه متورماً ولا يستطيع الكلام ويبدو الخوف والرعب على وجهه، حاولت التكلم معه ولكن لم يستطع وكان ما يزال خائفاً من أن يراه أحد المعتقلين ويقوم بضربه.

بعض المعتقلين كانوا يرتدون اللثام حتى لا يتم التعرف عليهم والبعض منهم عندما رآني قال “شو جابك مع المجرمين؟” وكان يقول لي “لا تخاف أنت رح ترجع لبيتك” كان هذا الكلام يجعلني أشعر بقليل من الأمان وسط هذا المشهد الرهيب.

بعدها تم نقل عناصر الفرع والمدرسة إلى الأجنحة ولم يبق على السطح إلا عناصر السجن وصف الضباط، كان عدد صف الضباط حوالي أربعين وكان قد تم عزلهم في مكان على السطح، أما أنا فقد بقيت مع عناصر السجن، كان الجو حاراً واليوم ما يزال في أوله وعدم وجود لباسنا العسكري جعل أجسامنا في مواجهة الشمس الحارقة، كنا نحاول جعل الشمس خلفنا، في البداية لم نشعر بأي ألم ولكن بعد حوالي ساعتين شعرنا بأن ظهورنا بدأت تغلي، كان الألم لا يحتمل لدرجة أنه إذا لمسني أحدهم أشعر بنار تأكل جسمي وحتى الحركة أصبحت صعبة للغاية. كانت نظرات وكلمات بعض المعتقلين تشعرنا بالخوف والبعض كان يهددنا بالقتل انتقاماً لقتل زملائهم الذين قتلوا أثناء محاولتهم الخروج من باب السجن، وقد سمعت أحدهم يعد بعض أسماء من تم قتله وعرفت منهم (عبدالكريم الحفار و أبو شمس) وآخرين وسمعتهم يقولون أنه تم قتل الخائنين ومنهم (أبو عبير) وكانوا يصفونه بالجاسوس.

بعدها قام أحد المعتقلين الملثمين بجمعنا وبدأ يسأل كل واحد منا عن مكان إقامته، عندما أجبته أني من ريف محافظة حماة سألني: “أنت نصيري؟” فقلت له لا فأصر على كلامه ولم يصدق كلامي وبدأوا يجمعون عناصر السجن من الطائفة العلوية لوحدهم وتم وضعي معهم تحت الشمس بعد أن جلست لفترة في ظل خزان المياه وكنا ثلاثة أشخاص فقط وقاموا بربط أيدينا للخلف.

لقراءة الجزء الأول: صيدنايا.. قلعة الأسرار – أول مشاهد الرعب / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء الأول

لقراءة الجزء الثاني: صيدنايا.. قلعة الأسرار – تحطم الآمال / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء الثاني

لقراءة الجزء الثالث: صيدنايا.. قلعة الأسرار – الخدمة في سرية الحراسة / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء الثالث

لقراءة الجزء الرابع: صيدنايا.. قلعة الأسرار – الانتفاضة الأولى / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء الرابع

لقراءة الجزء الخامس: صيدنايا.. قلعة الأسرار – مصاعب في السرية / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء الخامس

لقراءة الجزء السادس: صيدنايا.. قلعة الأسرار – الانتقال إلى الداخلية / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء السادس

لقراءة الجزء السابع: صيدنايا.. قلعة الأسرار – الزنزانات / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء السابع

لقراءة الجزء الثامن: صيدنايا.. قلعة الأسرار – وصف السجن من الداخل / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء الثامن

لقراءة الجزء التاسع: صيدنايا.. قلعة الأسرار – أصناف التعذيب / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء التاسع

لقراءة الجزء العاشر: صيدنايا.. قلعة الأسرار – سياسة جديدة / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء العاشر

لقراءة الجزء الحادي عشر: صيدنايا.. قلعة الأسرار – الجناح العرفي / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء الحادي عشر

لقراءة الجزء الثاني عشر: صيدنايا.. قلعة الأسرار – الملازم عادل / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء الثاني عشر

لقراءة الجزء الثالث عشر: صيدنايا.. قلعة الأسرار – كابوس الداخلية / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء الثالث عشر

لقراءة الجزء الرابع عشر: صيدنايا.. قلعة الأسرار – طلبات محرمة / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء الرابع عشر

لقراءة الجزء الخامس عشر: صيدنايا.. قلعة الأسرار – الانتقال إلى البوابة / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء الخامس عشر

لقراءة الجزء السادس عشر: صيدنايا.. إذلال وإهانة / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء السادس عشر

لقراءة الجزء السابع عشر: صيدنايا.. استنفار مريب / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء السابع عشر

لقراءة الجزء الثامن عشر: صيدنايا.. التحضير للمداهمة / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء الثامن عشر

لقراءة الجزء التاسع عشر: صيدنايا.. الانتفاضة الثانية / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء التاسع عشر

لقراءة الجزء العشرين: صيدنايا.. الوقوع في الأسر / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء العشرون

لقراءة الجزء الواحد والعشرين: صيدنايا.. اليوم الأول على السطح / مذكرات سجان في صيدنايا – الجزء الواحد والعشرون

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة