نجاة رئيس الوزراء الفلسطيني من محاولة اغتيال في غزة

فريق التحرير13 مارس 2018آخر تحديث : الثلاثاء 13 مارس 2018 - 11:20 صباحًا
وكالات
06BFEC9F 0F00 45F0 9A9A 1CB0FE61A257 w1023 r1 s - حرية برس Horrya press
رئيس الحكومة الفلسطينية رامي الحمد الله في مؤتمر صحافي سابق في غزة – أ ف ب

نجا رئيس الوزراء الفلسطيني رامي الحمد الله ورئيس جهاز المخابرات العامة اللواء ماجد فرج، من هجوم استهدفه موكبهما في قطاع غزة اليوم الثلاثاء.

وحمّلت الرئاسة الفلسطينية، حركة حماس “المسؤولية” عن محاولة الاغتيال.

من جانبه أكد المتحدث باسم وزارة الداخلية الفلسطينية في قطاع غزة (تديرها حماس) إياد البزم، أن الأجهزة الأمنية بغزة تحقق في أسباب الانفجار.

ونقلت وكالة “معا” الفلسطينية تفاصيل الهجوم، وأوضحت أنه استهدف موكبهما بعد دخولهما عبر معبر بيت حانون شمال القطاع.

وكشفت الوكالة أن مُستهدِفي الموكب فجروا ثلاث سيارات مفخخة، ثم شرعوا بإطلاق النار باتجاه الموكب واشتبكوا مع الحراس.

وأضافت أن الهجوم أسفر عن إصابة سبعة أشخاص بجروح طفيفة، وأنهم من حراس الموكب.

رابط مختصر

اترك تعليقاً

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات

فريق التحرير