اغتيال قيادي في حزب الإصلاح اليمني بعدن

فريق التحرير13 فبراير 2018آخر تحديث : الثلاثاء 13 فبراير 2018 - 6:05 مساءً
shaoqi kaladi yaman - حرية برس Horrya press

مازن فارس – اليمن:

اغتال مسلحون مجهولون، اليوم الثلاثاء، قيادياً في حزب التجمع اليمني للإصلاح، بمدينة عدن العاصمة اليمنية المؤقتة جنوبي البلاد.

وقالت مصادر محلية لـ”حرية برس”، “إن مسلحين مجهولين أطلقوا الرصاص على رئيس دائرة التنظيم والتأهيل بحزب الإصلاح بعدن الشيخ”شوقي كمادي”، أمام بوابة ثانوية مأرب بمدينة المعلا بعدن، فأردوه قتيلاً ثم لاذوا بالفرار”.

وذكرت المصادر، أن كمادي يعمل أيضاً إمام وخطيب مسجد جامع الثوار بالمعلا، وعميد الكلية العليا للقرآن الكريم.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن حادثة الاغتيال هذه.

في السياق طالب وزير الأوقاف في الحكومة اليمنية القاضي “أحمد عطية” ، وزارة الداخلية والأجهزة الأمنية بالتحرك السريع لإنقاذ ما تبقى من علماء ودعاة عدن.

وقال الوزير عطية في بيان مقتضب على صفحته بالفيس بوك : ” كل يوم نصحو على جريمة اغتيال لإمام أو خطيب أو داعية .. نناشد وزارة الداخلية والأجهزة الأمنية بالتحرك السريع لإنقاذ ما تبقى من الخطباء والعلماء”.

واعتبر عطية أن الاغتيالات التي تطال العلماء والدعاة بأنها ” جرائم بحق الدين والوطن والإنسانية ، يُراد منها بقاء المجتمع مظلم من علمائه ودعاته “.

يذكر أن أكثر من 16 خطيب وداعية من أبناء عدن تم اغتيالهم في ظروف غامضة في ظل غياب دور الأجهزة الأمنية و ظهور العديد من التشكيلات المسلحة غير موالية للدولة.

وتأتي هذه العملية ضمن سلسلة متواصلة من الاغتيالات منذ تحرير مدينة عدن في تموز/يوليو 2015، والتي استهدفت ومازالت تستهدف قيادات في المقاومة الشعبية وأئمة المساجد من الجماعات السفلية وحزب الإصلاح.

Print Friendly, PDF & Email
رابط مختصر

اترك تعليقاً

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات

فريق التحرير