جفاف بشرة الطفل: أعراضه وأسبابه وكيفية علاجه

إن نعومة بشرة الطفل وحساسيتها العالية سبب أساسي لزيادة تعرضها للجفاف والالتهابات مقارنة مع البالغين، وخاصة في فصل الشتاء، لكن ما هي أهم أعراض جفاف بشرة الطفل، وما العوامل التي قدد تتسبب به، وكيف يمكن للأم علاجه بأسرع وقت ممكن؟ الإجابة في هذا المقال.

أعراض جفاف البشرة

إلى جانب جفاف البشرة الواضح عند لمس بشرة الطفل، قد تترافق أعراض الجفاف لدى الأطفال مع تقشر وتشقق في البشرة وذلك في المراحل الأولى للجفاف، لذا على الأم مراقبة طفلها الذي قد يدفعه شعور الحكة لتجريح جسده. تذكري عزيزتي الأم، العلاج السريع هو أفضل حل في حالة كهذه، لمنع الوصول لمرحلة التشقق التي قد تتسبب بأضرار تفوق الجفاف ألما، كالالتهاب. أسباب جفاف البشرة

في بعض الأحيان تكون بشرة الطفل جافة منذ الولادة، وهذه الحالة شائعة جدا بين الأطفال المولودين بعد 40 أسبوعا، وعادة ما تتحسن الحالة في خلال أيام من الولادة.

أما فيما يتعلق بجفاف البشرة لدى الأطفال بعد الولادة، فسببه هو قضاؤهم وقتا طويلا في جو يتسم هواؤه بالجفاف، أو انخفاض درجة الحرارة، أو ارتفاعها، وتؤدي تلك الظروف لتجفيف رطوبة الجلد الطبيعة، إضافة إلى أسباب أخرى كاستخدام الماء المالح أو التعرض لمواد كيميائية كالكلور المستخدم في برك السباحة.

ومن أهم أسباب جفاف بشرة الطفل أيضا، هو كثرة الاستحمام، فبالرغم من حب الأم للوقت الذي تقضيه مع صغيرها خلال وقت الاستحمام، إلا أن الإفراط في تعريض الطفل للماء قد يعمل على إزالة الزيوت الطبيعية المفيدة من البشرة.

إذاً، كيف نتصرف عند تعرض بشرة أطفالنا للجفاف؟ كما نقول دوماً، الوقاية خير من العلاج فيما يتعلق بالبشرة الجافة، قومي عزيزتي الأم، بتجنب الصابون مع تقدم طفلك بالعمر، وبدليه بمنظف لطيف على البشرة. ابتعدي عن العطور وأنواع بودرة الأطفال المختلفة، واحرصي على أن تكون منظفات الغسيل التي تستخدمينها لغسيل ملابس طفلك عاملا في زيادة حساسية بشرة طفلك.

لكن إن وقعت تحت الأمر الواقع، ولاحظت معاناة طفلك من الجفاف، فاتبعي هذه الخطوات:

1- ابتعدي عن الاستحمام اليومي: ليس من الضروري تعريض طفلك للاستحمام بشكل يومي في حالة الجفاف، وتذكري أن مسح جسد الطفل بمنديل نظيف كاف في أيام كهذه.

2- اجعلي وقت الاستحمام أقصر: كرسي الوقت الأكبر من الاستحمام للعب في الماء، ثم اغسلي جسم طفلك سريعا ومن ثم تجفيفه مباشرة.

3- قومي باستخدام مرطب بعد الاستحمام: سرعان ما تقومين بتجفيف جسد طفلك، قومي بترطيب جسده بمرطب ذي نوعية ممتازة ضد الحساسية.

4- احرصي على أن طفلك يشرب كمية كافية من السوائل: يمكنك المحافظة على الترطيب الداخلي لجسد طفلك بتزويده بالحليب الطبيعي أو حليب بديل، أو بالماء للأطفال غير الرضع.

5- استخدمي رذاذا مرطبا للجو: كما ذكرنا سابقاً، يعد الهواء الجاف في غرفة طفلك سببا أساسيا لجفاف بشرته، لذا قومي باستخدام رذاذ مرطب للجو داخل عرفته.

يُشار إلى أن جفاف البشرة هي من الحالات الشائعة لدى الأطفال وعلى وجه الخصوص في فصل الشتاء, بسبب تأثر جلد الطفل بالعوامل الخارجية التي تتمثل في برودة الجو.

Print Friendly, PDF & Email
رابط مختصر
2018-01-17 2018-01-17
فريق التحرير