قوات الأسد تغلق معبر أبو الضهور بإدلب

فريق التحرير28 أغسطس 2018آخر تحديث : منذ سنتين
1032770793  - حرية برس Horrya press
معبر أبو الضهور في ريف إدلب الشرقي – انترنت

علاء الدين فطراوي – إدلب – حرية برس:

أغلقت قوات الأسد مساء أمس الأحد، معبر أبو الظهور في ريف إدلب الشرقي، بعد أسبوع من فتحه لما زعم نظام الأسد أنه لخروج المدنيين من محافظة إدلب إلى مناطق سيطرته.

وذكرت وسائل إعلام تابعة لنظام الأسد أن “المعبر – الذي تشرف عليه القوات الروسية – أغلق بشكلٍ كامل”، زاعمة أن “4000 آلاف مدني خرجوا من إدلب إلى مناطق سيطرة قوات نظام الأسد في الأيام السبعة الماضية”.

وأفاد “محمد الشامي” مدير فريق منسقو استجابة سوريا في الشمال في حديث لـ”حرية برس” أن “20 عائلة خرجت من المعبر فقط، وهم من منطقة أبو الظهور ولا يتجاوز عددهم بالمطلق أكثر من 150 شخصاً وقد خرجوا بألياتهم ومواشيهم.

وأضاف “الشامي” أن “قوات الأسد والميليشيات المساندة لها المتواجدة على المعبر فرضت أتاوات كبيرة على المدنيين والآليات المارة منه بمبلغ مليونين ليرة سورية على الحصادة الواحدة و15 ألف ليرة سورية على كل رأس من المواشي، وأن دخول العائلات يتم بشكل كيفي من قبل عناصر النظام ويتم دخول هذه العوائل بعد التنسيق مع اقرباء لهم في مناطق نظام الأسد.

يذكر ان روسيا قد أعلنت الاثنين الماضي، فتح معبر أبو الظهور أمام المدنيين الراغبين بمغادرة مناطق سيطرة فصائل الثوار في محافظة إدلب باتجاه مناطق سيطرة نظام الأسد وكانت تأمل في عبور الآلاف، خاصة في ظل التصعيد الذي شهدته المنطقة بالتزامن مع الترويج لهجوم بري في محاولة للتاثير معنوياً على أكثر من 4 ملايين يسكنون المناطق المحرَّرة في محافظة إدلب.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة