قرى جبل السماق بإدلب تعاني التهميش والفقر

فريق التحرير
2018-02-26T22:18:32+02:00
محليات
فريق التحرير26 فبراير 2018آخر تحديث : الإثنين 26 فبراير 2018 - 10:18 مساءً
7 4 - حرية برس Horrya press
سكان جبل السماق في ريف محافظة إدلب يعانون من الفقر والتهميش، عدسة علاء الدين فطراوي، حرية برس©

علاء الدين فطراوي – إدلب – حرية برس:

تقع قرى جبل السماق أو ما كان يعرف سابقاً بجبل ” الموحدين الدروز” في أقصى الشمال من محافظة إدلب وعلى بعد 20 كم من المدينة، حيث تتربع 14 قرية على جبل السماق منها (قلب لوزة- بنابل – كوكو- بشندلتي- بشندلاية- تلتيتا- كفتين- كفرمارس، حلة، كوكو نايا، عبريتا، جدعين وغيرها).

ولا يتجاوز عدد سكان كل قرية من هذه القرى 3 آلاف إلى 5 آلاف نسمة، وهي تعاني كغيرها من قرى محافظة إدلب من الفقر الذي يعتبر القاسم المشترك.

مزيد من الصور عن جبل السماق

وأوضح “مالك” رئيس المجلس المحلي في قرية “قلب لوزة” لـ “حرية برس” أن محصول الزيتون لم يعد يكفي لتلبية القوت السنوي للأهالي، مشيراً إلى ضعف الخدمات، وخصوصاً مياه الشرب، لعدم وجود بئر مياه في القرى المرتفعة، الأمر الذي يدفعهم لاستجلاب المياه عن طريق صهاريج النقل، ويتجاوز سعر الصهريج الواحد الذي يحوي عشرين برميلاً 5 آلاف ليرة سورية.

وأكد أن قرى جبل السماق منسية من قبل المنظمات الإنسانية، والتي تقتصر على منظمة واحدة لا تكفي لسكان الجبل.

وناشد عبر “حرية برس” المنظمات الإنسانية السعي لحفر بئر ماء يغطي حاجة القرى، ولاسيما أنهم أطلقوا نداءات الإستغاثة للمنظمات التي لم تعطيهم سوى الوعود.

يذكر أن هذه القرى لاتزال تحافظ على طابعها القديم، من خلال عادات وتقاليد السكان المحفورة بين البيوت القديمة والأسقف الخشبية، وعلى جدران كنيسة قلب لوزة الأثرية، ولطالما كانت هذه القرى مقصد السياح من كل بلدان العالم.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة