قوات الأسد تقصف مشفى في معرة النعمان وتخرجه عن الخدمة

2020-01-08T17:42:01+02:00
2020-01-08T17:42:07+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير8 يناير 2020آخر تحديث : منذ شهرين
FB IMG 1578497728508 - حرية برس Horrya press
دمار في مشفى معرة النعمان بإدلب – الدفاع المدني

إدلب – حرية برس:

قصفت قوات الأسد اليوم الثلاثاء، آخر مشفى في مدينة معرة النعمان جنوب إدلب، ما أدى إلى تدميره وخروجه عن الخدمة.

وقال مراسل حرية برس بأن قوات الأسد استهدفت مشفى معرة النعمان المركزي وهو آخر مشفى بعشرات الصواريخ، ما أحدث دماراً جزئياً في مبنى المشفى وخروجه عن الخدمة.

وأضاف مراسلنا أن القصف تسبب بدمار قسمي العيادات والنسائية، بالإضافة إلى تدمير خزانات المياه والوقود الخاصة بالمشفى.

وتتعمد قوات الأسد والعدو الروسي القيام بهذه الاعتداءات في إطار السياسة التي تتبعها، في استهداف المراكز الطبية والخدمية بشكل مقصود، لتدميرها وإخراجها عن الخدمة.

وكانت “الجمعية الطبية السورية الأمريكية” (سامز)، قد أعلنت في 24 كانون الأول/ديسمبر عن تعليق عملها في مشفى معرة النعمان الوطني جنوب إدلب، وذلك بسبب الاستهداف المتكرر للمشفى.

وجاء ذلك في بيان للجمعية أكدت فيه أنها اضطرت لتعليق عملها في مشفى معرة النعمان، جراء “التصعيد الخطير على مناطق ريف ادلب الجنوبي، واستهدافها بشكل مكثف” من قبل قوات الأسد وحلفائه.

كما علقت عملها في مشفى السلام للأمومة بمعرة النعمان، ومركز سراقب الصحي جراء الغارات الكثيفة.

وتأتي سلسلة هذه الهجمات خلال الحملة العسكرية الشرسة التي تشنها قوات الأسد والعدو الروسي على جنوب إدلب.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة