محلي الباب يطلق عدة مشاريع لترميم المدينة

فريق التحرير12 مارس 2018آخر تحديث : الإثنين 12 مارس 2018 - 8:57 مساءً
28951780 2030770423828518 1248377900084756480 n copy - حرية برس Horrya press
طرق وأحياء مدينة “الباب” شرقي حلب – 10/3/2018 – عدسة: حسن الأسمر – حرية برس©

حسن الأسمر – حلب – حرية برس:

تعمل دائرة البلدية التابعة للمجلس المحلي في مدينة الباب شرقي حلب، على ترميم الأرصفة والطرقات وبناء الدوارات داخل مدينة الباب وإزالة أثار تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” من المدينة.

وأفاد “مصطفى عثمان” رئيس دائرة البلدية في المجلس المحلي لمدينة الباب لحرية برس: أن مدينة الباب بعد تحريرها من تنظيم داعش، قمنا بمشروع إزالة الركام في المدينة ومن ثم أطلقنا عدة مشاريع في المدينة كالصرف الصحي وبناء الأرصفة والمنصفات والحدائق وترميم الطرقات وإعادة ترميم الدوارات، وأشار “عثمان” أن الدوارات كانت قد سميت بأسماء تنتمي لتنظيم “داعش”، فقمنا بإزالة مل المعالم الخاصة بهم بالكامل، ومن ثم أعدنا ترميم الدورات وهيكلتها وتغيير اسمائها، و قمنا بإنشاء دوار على طريق الراعي وهو دوار “خالد بن الوليد” وثم قمنا بترميم دوار “8 آذار” الذي يسمي اليوم، دوار “عمر بن الخطاب” وقمنا بترميم دوار السنتر الذي كان أكبر نقطة لمعالم تنظيم “داعش”، وهو هيكل اسم مدينة الباب ويسمى اليوم بدوار “الشهداء”، وأضاف “عثمان” يوجد خطة عمل لإنشاء أكثر من عشرة دوارات في مدينة الباب.

“عبد الله بطحيش” من أبناء مدينة الباب قال لحرية برس: “خطوة موفقة من القائمين على هذا المشروع وخصوصاً الدوارات وتوسيع الطرق وتعبيدها بالنسبة للطرق المتهالكة، ولكن الطرق في المدينة ضيقة ويوجد فيها ازدحام كبير، لذلك نطلب منهم السرعة في العمل على تعبيد الطرق، ويوجد حتى الأن طرق بحاجة إلى التعبيد في مدينة الباب وحفر كثيرة بالبلد، وأشار “بطحيش” أنه وبالنسبة للطرق التي تم توسيعها، يأتي أصحاب البسطات ويضعون بسطاتهم على جانبي الطريق مما يعيق حركة المارين، ونريد أماكن مخصصة لأصحاب البسطات، لا نريد منهم أن يسمحوا لهم بالعمل على الطرقات التي تم توسيعها.

كما قال “أبو سامر البابي” أحد سكان مدينة الباب لحرية برس: “تغيرت معالم البلد كثيراً بعد التحرير، وبفضل البلدية والمجلس المحلي أصبح يوجد نظافة في المدينة والأرصفة والدوارات أصبحت منظمة وجميلة، وخففت أزمة المرور كثيراً وتغيرت معالم البلد كثيراً وخصوصاُ دوار السنتر الذي شاهدنا فيه مآسي كثيرة تغيرت معالمه ولم يبقى أي شيء من أثر تنظيم “داعش”.

وتواصل دائرة البلدية في مدينة الباب شرقي حلب عملها في ردم الحفر التي خلفها القصف السابق على المدينة وترميم مشاريع الصرف الصحي وتنظيف الطرقات الرئيسة والفرعية داخل المدينة بالإضافة إلى العديد من المشاريع التي من شأنها الإؤتقاء بالمستوى المعيشي في مدينة الباب بعد تحرير ها من تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” والذي أذاق المدينة وأهلها الويلات.

28951912 2030770400495187 6656944935066927104 n copy - حرية برس Horrya press
طرق وأحياء مدينة “الباب” شرقي حلب – 10/3/2018 – عدسة: حسن الأسمر – حرية برس©
28872433 2030770517161842 4307490132144947200 n copy - حرية برس Horrya press
طرق وأحياء مدينة “الباب” شرقي حلب – 10/3/2018 – عدسة: حسن الأسمر – حرية برس©
29066515 2030770317161862 7947054463976472576 n copy - حرية برس Horrya press
طرق وأحياء مدينة “الباب” شرقي حلب – 10/3/2018 – عدسة: حسن الأسمر – حرية برس©
29027086 2030770603828500 7588285061078712320 n copy - حرية برس Horrya press
طرق وأحياء مدينة “الباب” شرقي حلب – 10/3/2018 – عدسة: حسن الأسمر – حرية برس©
رابط مختصر

اترك تعليقاً

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات

فريق التحرير