عشرات العائلات المهجرة من حمص وحماة بلا رعاية صحية ولا إغاثة

فريق التحرير12 يونيو 2018آخر تحديث : منذ سنتين

حرية برس:

يعاني ما يقارب 50 عائلة من مهجري ريف حمص الشمالي وحماة الجنوبي، أوضاعاً مأساوية في مخيم ’’كفرلوسين‘‘ شمالي إدلب.

حيث توافدت العائلات إلى المخيم منذ مطلع شهر حزيران/يونيو الجاري، إلا أن إدارة المخيم قد رفضت إدخالهم بحجة عدم التنسيق مسبقاً معها.

إلى ذلك، تم إدخال العائلات المهجرة بعد الضغط على إدارة المخيم لاستقبالهم، فيما أنه لم يتم إعطاء أفرادها أي مساعدات.

وتناشد العائلات المنظمات الإنسانية والجمعيات الإغاثية بأن يترأفوا بحالهم وتقديم المساعدة لهم، لا سيما أنهم يفتقدون لأبسط مقومات الحياة في خيمهم.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة