رداً على روسيا.. إيران تؤكد استمرار وجودها داخل سوريا

فريق التحرير21 مايو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
12c4f967bc03dca675a84bf70b4bcf6f - حرية برس Horrya press
المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي -انترنت

حرية برس:

قالت وزارة الخارجية الإيرانية، اليوم الاثنين، إن الوجود الإيراني في سوريا هو بناء علي طلب من حكومة نظام الأسد، وأنه سيستمر ما دام هنالك مطالب منها.

وأكد المتحدث باسم الخارجیة الإیرانیة ’’بهرام قاسمي‘‘، ’’أن وجودنا فی سوریا هو بناء علي طلب من حكومة نظام الأسد وهدفنا هو محاربة الإرهاب‘‘، مضیفاً أن إیران ستواصل مساعداتها للنظام طالما هناك خطر الإرهاب، وحكومة النظام ترید منها مواصلة المساعدة.

وتابع المتحدث قائلاً: ’’من علیهم مغادرة سوریا هم الذین دخلوا إلى هذا البلد دون إذن من حكومة نظام الأسد‘‘.

وأضاف ’’قاسمي‘‘ حول ما نُقل عن مسؤولين روس بشأن انسحاب القوات الإيرانية من سوريا، قوله:”لا يمكن لأحد أن يجبر إيران على القيام بذلك، لأن لدينا سياسات مستقلة خاصة بنا”.

وكان مبعوث الرئيس الروسي إلى سوريا ’’ألكسندر لافرنتيف‘‘ فسر تصريحاً لبوتين بشأن الحاجة إلى انسحاب القوات الأجنبية من سوريا بأنه يعني “كل المجموعات العسكرية الأجنبية، التي توجد على أراضي سوريا، بما فيهم الأمريكيون والأتراك وحزب الله والإيرانيون”.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي ’’بنيامين نتنياهو‘‘، قد دعا في نيسان/أبريل الماضي، رئيس النظام السوري بشار الأسد إلى منع تموضع إيران في الأراضي السورية، محذراً من أن ذلك من شأنه تعريض سوريا والمنطقة برمتها للخطر.

ودعا وزير الدفاع الاسرائيلي ‘‘افيغدور ليبرمان’’ بوقت سابق، رئيس النظام السوري بشار الاسد الى ‘‘طرد الايرانيين’’ من سوريا، وذلك عقب تصعيد عسكري غير مسبوق بين إيران وإسرائيل في سوريا.

المصدرحرية برس + وكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة