أهالي مورك يحتجون على إدارة معبر المدينة

فريق التحرير3 أبريل 2018آخر تحديث : منذ سنتين
hama2 - حرية برس Horrya press
دخول شاحنات بضائع من معبر مورك بريف حماه – أرشيف

وليد أبو همام – حماه – حرية برس:

تظاهر أهالي مدينة مورك بريف حماه أمس الاثنين، احتجاجاً على تفرد الإدارة المدنية وعدد من الفصائل التابعة للجيش الحر بعائدات معبر المدينة.

ويشدد أهالي المدينة على أن من حقهم الحصول على نسبة من عائدات المعبر لاستخدامها في الخدمات الضرورية للبلدة كالبنية التحتية أو الترميم والتي تعود فائدتها على سكان المدينة.

وقد أوضح أحد الأهالي ويدعى “محمد أبو رياض” بأنه لم يطرأ اي تغيير يذكر يصب في مصلحة أهالي البلدة منذ استلام الإدارة الجديدة سواء على عائدات المعبر أو على أسعار البضائع والتي بقيت أسعارها مرتفعة في حال توافرها.

وكانت إدارة المعبر قد أصدرت عدة بيانات كان آخرها في 17 من شهر آذار/مارس الماضي، توضح فيه أنها تسعى لتخفيف معاناة أهالي المدينة وخفض أسعار البضائع ومنع احتكارها.

ويُشار إلى أن الفصائل المتواجدة في المنطقة، ترفض أن تعطي المدينة من عائدات المعبر وفي بعض الأحيان تعطيها الشيء اليسير، الأمر الذي أثار استياء المواطنين انتهت بخروج مظاهرة مطالبة إدارة المعبر بتغيير الأوضاع للأفضل.

ويذكر بأن معبر مورك كان يقع تحت سيطرة “هيئة تحرير الشام”، والتي قامت منذ حوالي شهرين بتسليم المعبر لإدارة مدنية وفصائل تابعة للجيش الحر من المدينة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة