خروج 3 مشافٍ ومركز صحي عن الخدمة بقصف روسي لريف ادلب

2018-02-05T15:36:36+02:00
2018-02-05T15:48:28+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير5 فبراير 2018آخر تحديث : منذ 3 سنوات
edlib2 - حرية برس Horrya press
المركز الصحي في تل مرديخ بريف ادلب – مديرية الصحة في ادلب

ادلب – حرية برس:

يواصل الطيران الروسي حملته الشرسة على محافظة إدلب واستهدافه للمستشفيات والمراكز الطبية بشكل متعمد.

وأفاد مراسل حرية برس أن الطيران الروسي استهدف اليوم الاثنين، المشفى الجراحي في مدينة كفرنبل للمرة الثانية بأربع غارات، بالإضافة إلى استهداف مشفى سرجة بريف مدينة أريحا، ما أسفر عن دمار هائل في المبنيين وخروجهما بشكل كامل عن الخدمة.

27658899 580531422280313 2128782250 n - حرية برس Horrya press
قسم الإسعاف في المشفى الجراحي بكفرنبل بعد استهدافه من طائرات العدوان الروسي، الإثنين 5-2-2018، حرية برس©

كما سبقه خروج المشفى الوطني في مدينة معرة النعمان عن الخدمة، وذلك بعد استهداف الطيران الروسي مبنى المشفى بنحو 6 صواريخ، مما أدى إلى استشهاد العديد من المرضى بينهم أطفال حديثي الولادة، بالإضافة إلى مصابين كان قد تم نقلهم من مشفى كفرنبل بعد استهدافه للمرة الأولى.

يُضاف إلى ذلك خروج مركز تل مرديخ الصحي عن الخدمة بشكل كامل عقب استهدافه من قبل الطيران الروسي بغارةٍ أدت إلى إحداث دمار كبير في المبنى.

يُشار إلى أن مشفى عدي في مدينة سراقب كان قد خرج عن الخدمة في الـ29 من شهر كانون الثاني/يناير الماضي، بعد أن استهدفه الطيران الروسي أثناء استقباله لإصابات ناتجة عن قصف سوق سراقب، والذي نتج عنه مجزرة راح ضحيتها عشرات المدنيين.

ويأتي قصف روسيا الممنهج للمشافي والمراكز الحيوية وارتكاب المزيد من المجازر بحق المدنيين بالتزامن مع الحملة العسكرية التي تشنها قوات الأسد على ريف ادلب، واستخدامها لغاز الكلور بهجمات ضد المدنيين متجاهلة التحذيرات الدولية والاتفاقات التي وُقعت بضمان روسي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة