عشرات الشهداء والجرحى بقصف للعدوان الروسي على دير الزور

2017-09-30T21:04:06+03:00
2017-09-30T21:08:33+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير30 سبتمبر 2017آخر تحديث : منذ 3 سنوات
دير الزور - أمجد الساري - حرية برس
der al zor albokmal - حرية برس Horrya press
دمار جراء قصف على سوق في مدينة البوكمال – دير الزور – أرشيف

استشهد وجرح عشرات المدنيين، اليوم السبت، نتيجة غارات جوية شنتها طائرات العدوان الروسي على مناطق متفرقة في محافظة ديرالزور شرق سوريا.

حيث قضى تسعة مدنيين وسقط عشرات الجرحى في مدينة البوكمال بعد قيام الطائرات الروسية باستهداف المدينة بأكثر من ثلاثين غارة جوية، وطالت الغارات كلاً من البوكمال والسيال والشعفة والسوسة والباغوز والصالحية. كما تعرض الشريط الحدودي السوري – العراقي لغارات مماثلة”.

وتعرضت مدينة الميادين أيضاً لغارات جوية طالت وسط المدينة ورابطة الفلاحين والمصرف الزراعي، دون وقوع شهداء أو جرحى، بينما شنّ الطيران الحربي ثلاث غارات جوية استهدفت بلدة بقرص فوقاني في الريف الشرقي دون وقوع إصابات في صفوف المدنيين.

وكان الطيران الحربي الروسي ارتكب مساء أمس الجمعة، مجزرة في بلدة البوليل شرق المحافظة، راح ضحيتها أكثر من 19 شهيداً مدنياً غالبيتهم من النساء والأطفال، بعد استهداف البلدة بالصواريخ والقنابل العنقودية والفوسفورية المحرمة دولياً.

على الصعيد العسكري، سيطرت قوات سورية الديمقراطية “قسد”، صباح اليوم السبت، على حقل الجفرة النفطي قرب بلدة الصور شمال شرق مدينة دير الزور، بعد معارك مع تنظيم “داعش” .

ويقع الحقل النفطي بالقرب من بلدة الصور التي سيطرت عليها قوات قسد قبل يومين، وشنت هجومها على الحقل انطلاقاً من مواقعها في حقل كونيكو النفطي شمال شرق دير الزور، بالتزامن مع غارات لطيران التحالف الدولي على مواقع التنظيم في المنطقة.

من جانب آخر، تستمر الاشتباكات العنيفة بين تنظيم “داعش” وقوات الأسد في بلدة مراط بريف ديرالزور الشرقي، في محاولة من الأخير التقدم باتجاه البلدة بالتزامن مع غارات للطيران الروسي وقصف مدفعي مكثف يستهدف محاور الاشتباكات في المنطقة.
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة