فوج الهندسة والصورايخ في درعا يعلّق أعماله العسكرية حتى إشعار آخر

فريق التحرير25 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
15713154 403022963422822 1792433340 n  - حرية برس Horrya press

أكرم المليحان – حرية برس

أعلن “فوج الهندسة والصواريخ” التابع لـ “فرقة صلاح الدين” إحدى فصائل الجيش الحر في الجبهة الجنوبية، في بيان له، تعليق أعماله العسكرية ووقف عملياته حتى إشعار آخر، وذلك بسبب عدم توفر الدعم المالي واللوجستي.

وأفاد قائد الفوج “أدهم الكراد ، أبو قصي”، أن تعليق الأعمال جاء بسبب توقف الدعم اللوجستي والمالي مما أضعف المجهود الحربي، وأشار إلى أن الدعم متوقف عن كامل “فرقة صلاح الدين” منذ ما يقارب العام، كما أكد أبو قصي على رفضهم الدعم المسيّس و المشروط الذي لا يرقى إلى أهداف الثورة وتطلعات الشعب السوري، وأنه يعمل بهدف تحقيق الاكتفاء الذاتي من خلال زيادة القدرة على إنتاج وتصنيع القذائف المحلية الصنع، حتى لا يُسلب منهم قرار الحرب والسلم ويصبح رهينة بيد الغير.

وهُنا أوضح “أبو قصي”، أنه لم تتبنّ أي جهة داعمة فكرة تصنيع الأسلحة والذخائر محلياً، وأن هناك مخاوف لدى بعض الأطراف من كلمة “هندسة” بسبب اعتبار مبدأ التصنيع على أنه عمل إرهابي.

الجدير بالذكر أن “فوج الهندسة والصواريخ” هو من أولى الفصائل الثورية في درعا، حيث تشكل خلال العام الأول من الثورة السورية وتشهد له ساحة الميدان في مواجهته لعصابات الأسد والرد على استهداف المدنيين العزل بقذائف المدفعية والصواريخ، لا سيما في درعا البلد.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة