القوات العراقية تبدأ هجوماً جديداً بهدف السيطرة على الموصل

فريق التحرير24 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
f6db9a4459  - حرية برس Horrya press

بدأت القوات العراقية مدعومة بمليشيا الحشد الشعبي يوم السبت، قصفاً مدفعياً للسيطرة على أحياء جديدة في الجانب الشرقي من مدينة الموصل من سيطرة تنظيم “داعش”.

وقال العميد عادل ثامر من قوات مكافحة الإرهاب، لوكالة الأنباء الألمانية، إن” قوات مكافحة الارهاب بدأت بقصف مناطق / العربي والمثنى و الدركزلية والجزائر والفيصلية والمهندسين والاندلس والشرطة /ضمن المحورين الشرقي والشمالي بالموصل في الساحل الايسر. وأضاف أن القصف دمر العشرات من مواقع الدولة وقتل عدداً من قياداته داخل أوكارهم.

وأعلن قائد عمليات “قادمون يا نينوى” عبد الأمير يارالله، في بيان، ليل أمس الجمعة، أنّ “قطعات المحور الشمالي حرّرت أكاديمية الشرطة، ومديرية تسجيل المركبات بالموصل، ومعمل الإسمنت، ومنطقة الهياكل، الواقعة في الساحل الأيسر للموصل، ورفعت العلم العراقي فوق مبانيها”.

وفي سياق متصل، قال العقيد في جهاز مكافحة الإرهاب حميد الخشماني، اليوم السبت، لـ”العربي الجديد”، إنّ “العمليات العراقية المشتركة أعدّت خطة جديدة، لتفعيل تقدّم القوات العراقية في الموصل”، كاشفاً أنّ الخطة ستمكّن القوات المشتركة من السيطرة على ما تبقى من أحياء الساحل الأيسر.

وأوضح أنّ الخطة ستنفّذ بالتنسيق مع طيران التحالف الدولي، متوقعاً أن تشهد الأيام المقبلة كسراً للجمود الذي ساد المعارك، خلال المرحلة الماضية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة