الطيران العراقي يشن أولى غاراته بـ”إف 16″.. والتنظيم يشن هجوم عكسياً

فريق التحرير5 ديسمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
اف16

حرية برس

شنت مقاتلات من طراز “إف 16” تابعة لسلاح الجو العراقي، مساء الأحد، أولى مهامها القتالية “الليلية” ضد مواقع تنظيم “الدولة” في مدينة الموصل، منذ بدء عملية استعادتها من قبضة التنظيم.

وقال أحمد حسن، فني طائرات بقاعدة “بلد” الجوية العسكرية في محافظة صلاح الدين: إن “طائرات من طراز إف 16 بدأت، ولأول مرة، بالإقلاع ليلاً من قاعدة بلد الجوية بمحافظة صلاح الدين لشن غارات على مواقع داعش في مدينة الموصل”.

وأضاف أن “عمليات القصف الليلي لمقاتلات إف 16 جاءت بعد نصب الجانب الأمريكي أجهزة الهبوط والإقلاع الليلي في القاعدة”.

ويملك سلاح الجو العراقي 14 طائرة من طراز “إف 16” أمريكية، من مجموع 36 طائرة تعاقدت بغداد على شرائها عام 2011.

من جهة أخرى، واصل تنظيم “الدولة”، شن المزيد من الهجمات على المواقع التي استعادتها القوات العراقية في وقت سابق شمالي البلاد.

وقالت خلية الإعلام الحربي، التابعة للجيش العراقي: إن “لواء 25 من الحشد الشعبي أحبط هجوماً لداعش على منطقة الحراريات في جبال مكحول بمحافظة صلاح الدين”.

كما هاجم التنظيم صباحاً مواقع وجود “الحشد الشعبي” في قرية “عين الحصان” قرب مطار تلعفر غربي الموصل بعد يوم واحد من مهاجمته قرية “الشريعة العليا” بالمحور ذاته.

وصرح ضابط في قوات الحشد الشعبي العراقي الاثنين، أن تسعة من عناصر الحشد الشعبي قتلوا برصاص التنظيم في مناطق متفرقة في محور غربي الموصل.

وقال النقيب كرار ابراهيم من قوات الحشد الشعبي إن” عناصر داعش شنت عمليات متفرقة ضد قوات الحشد الشعبي في مناطق غرب مدينة الموصل، باستخدام سيارات مفخخة وانتحاريين وعبوات ناسفة وقصف مطار تلعفر ما أسفر عن مقتل تسعة من عناصر الحشد”.

وبدأت الحملة العسكرية لاستعادة الموصل، في 17 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي وتحظى بدعم جوي من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

  • وكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة