استشهاد عائلة كاملة في حلب اختناقاً بغاز الكلور السام

فريق التحرير20 نوفمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
صورة لعائلة استشهدت اختناقاً جراء قصف طائرات الأسد لحي الصاخور في حلب بغاز الكلور السام - 20-11-2016
صورة لعائلة استشهدت اختناقاً جراء قصف طائرات الأسد لحي الصاخور في حلب بغاز الكلور السام – 20-11-2016

حلب – حرية برس

استشهد ستة مدنيين من عائلة واحدة، يوم الأحد، وأصيب آخرون بحالات اختناق، جراء قصف بغاز الكلور السام على الصاخور في مدينة حلب.

وقال مراسل “حرية برس” أن عائلة كاملة (أب وأم وأطفالهما الأربعة) قضوا اختناقاً نتيجة استهداف طائرات الأسد المروحية لحي الصاخور ببراميل تحوي غاز الكلور السام، حيث استشهدوا على الفور.

وأضاف مراسلنا أن نحو 25 شخصاً آخرين أصيبوا بحالات اختناق، وقد عملت فرق الدفاع المدني على إجراء الإسعافات الأولية اللازمة لهم.

وتستهدف طائرات الأسد أحياء حلب المحاصرة لليوم الثالث على التوالي بغاز الكلور السام المحرم دولياً، فضلاً عن عشرات الغارات الجوية ومئات القذائف والصواريخ، ويعيش أهالي الأحياء المحررة أوضاعاً كارثية بعد خروج كافة المشافي والنقاط الطبية عن الخدمة، وتعطل معظم المرافق الحيوية.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة