“ذاكرة باللون الخاكي”.. فيلم سوري في مهرجان دبي السينمائي الدولي

ثقافة
فريق التحرير19 نوفمبر 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
مهرجان دبي
حرية برس
أعلن مهرجان دبي السينمائي الدولي في دورته 13 يوم الجمعة، عن الدفعة الثانية من الأفلام المشاركة في مسابقة “المهر الطويل”.
وكانت هذه الدفعة تشمل على 10 أفلام من ضمنها فيلم “ذاكرة باللون الخاكي” للمخرج السوري الفوز طنجور، بعرضه العالمي الأول والذي يتحدث عن معاناة الشعب السوري خلال فترة حكم حزب البعث، وما تخلل تلك الفترة من قمع واضطهاد.
بالإضافة إلى 9 أفلام عربية وهي : فيلم “نار من نار” للمخرج اللبناني “جورج هاشم”، بعرضه العالمي الأول، والفيلم الكوميدي “إن شاالله استفدت” للمخرج الأردني “محمود المسّاد”، وفيلم “أخضر يابس” للمخرج المصري “محمد حمّاد “، فيلم “ميّل ياغزيّل” للمخرجة اللبنانية “إليان الراهب” بعرضه العالمي الأول، و”يا عمري” للمخرج اللبناني هادي زكاك.
كما تشمل قائمة الأفلام هذه على فيلم “اليابسة” للمخرج المغربي لوران آيت بينالا، و”نحبك هادي” للتونسي محمد بن عطية، و”مولانا” للمخرج المصري مجدي أحمد علي، و”عرق الشتا” للمخرج المغربي الأميركي حكيم بلعباس.
وصرح “أنطوان خليفة” مدير البرنامج العربي في “مهرجان دبي السينمائي الدولي” أن برنامج “المهر الطويل يركز على “أعمال المواهب السينمائية من العالم العربي، وتسليط الضوء على أعمالهم. تقوم هذه التشكيلة المميزة من الأفلام بتبادل القصص ووجهات النظر المتنوعة مع الجمهور، بهدف بناء الجسور بين الثقافات، والتقائها”.

ويُذكر أن هناك مشاركة سورية أخرى أُختيرت في وقت سابق ضمن مسابقة “المهر القصير”، وهو فيلم التحريك “الولد والبحر”، للمخرج السوري سامر عجوري، في عرضه العالمي الأول، حكايته مستلهمة من حكاية الطفل السوري إيلان، الذي مات غرقاً خلال محاولة عائلته الوصول إلى أوروبا، حيث تدور أحداث الفيلم عن طفل يحب رسم البحر، فيغطس في أعماقه، ذات يوم، هرباً من الحرب والفقر، ولكنه علق في دوامة شاشات تلفزيونية.

وتقام الدورة 13 لمهرجان دبي السينمائي الدولي في الفترة من 7 وحتى 14 من كانون الأول/ديسمبر المقبل، والذي يشتمل على مسابقات عدة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة