بعد موافقة الأمم المتحدة.. لماذا غيرت تركيا اسمها؟

فريق التحرير
2022-06-06T12:32:48+03:00
عربي ودولي
فريق التحرير5 يونيو 2022آخر تحديث : الإثنين 6 يونيو 2022 - 12:32 مساءً
Turkiye - حرية برس Horrya press
اسم تركيا الجديد باللغة التركية Türkiye بدلًا من الاسم الإنجليزي Turkey

أفادت وكالة الأناضول التركية الرسمية بأن الحكومة التركية بعثت برسالة إلى الأمم المتحدة تطلب رسميًّا تغيير الاسم الرسمي للبلاد من Turkey، تنطق بالإنجليزية “تيركي” إلى النطق التركي لها Türkiye، بحيث تنطق بالإنجليزية “تركيا”.

وقالت صحيفة الجارديان، عبر وكالة الأناضول، إن المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، ستيفان دوجاريك، أعلن استلام الرسالة من وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو. ونقلت الوكالة عن دوجاريك قوله إن تغيير الاسم أصبح ساري المفعول منذ لحظة استلام الرسالة.

وتضغط الحكومة التركية، منذ مدة من أجل تغيير الاسم المعترف به دوليًّا من Turkey إلى Türkiye، وفي ديسمبر 2021، أمر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان باستخدام اسم بلاده باللغة التركية Türkiye بدلًا من الاسم الإنجليزي Turkey، ووضع الاسم بهذه الطريقة على المنتجات المصدرة، كذلك بدأت الوزارات التركية في استخدام الاسم بهذه الصيغة في الوثائق الرسمية.

وصرّح المركز الإعلامي للرئاسة التركية أنه أطلق حملة للترويج لاستخدام Türkiye كاسم وطني ودولي للبلاد على المنصات الدولية، وتحولت محطة تي آر تي وورلد التركية إلى نطق الاسم بهذه الصيغة التركية، موضحة أن البحث عن اسم تركيا الحالي باللغة الإنجليزية Turkey على محركات البحث ينتج مجموعة مشوشة من الصور والمقالات المغلوطة عن الدولة.

لماذا غيرت تركيا اسمها؟
في تقريرها المنشور 13 ديسمبر 2021، أفادت قناة تي آر تي وورلد، أن البحث عن اسم تركيا الحالي باللغة الإنجليزية Turkey على محركات البحث ينتج عنه مجموعة من الصور والمقالات التي تخلط بين اسم الدولة وطائر الديك الرومي، وهو طائر كبير من أماكن انتشاره الكبرى شمال الولايات المتحدة، ويُشتهر بتقديمه في قوائم الطعام في عيد الميلاد أو عشاء عيد الشكر.

وتابعت الشبكة، كما أن البحث عن اسم تركيا الحالي باللغة الإنجليزية Turkey في القاموس له معانٍ سلبية، فهو الشخص دائم الفشل، أو الشخص الغبي، أو السخيف. وفي هذا السياق، طالبت الشبكة بتغيير طريقة نطق اسم البلاد لأن ذلك يتماشى مع أهداف الدولة في تحديد كيفية تعريف الآخرين بها، وهي الطريقة التي ينطق بها المواطنون اسم بلادهم.

كيف جاء النطق الإنجليزي لتركيا؟
وفقًا لتقرير ذا أتلانتيك، المنشور في 26 نوفمبر 2014، افترض اللغوي، ماريو باي، أن الأتراك بدؤوا منذ أكثر من 5 قرون، ببيع الطيور البرية من منطقة خليج غينيا في غرب إفريقيا إلى الأسواق الأوروبية، ما دفع الإنجليز إلى الإشارة إلى الطيور على أنها طيور تركية، وبالتالي أطلقوا عليها اسم turkey.

وعندما وصل المستوطنون البريطانيون إلى ماساتشوستس بأمريكا الشمالية، طبقوا نفس المسمى على الطيور البرية التي رصدوها في العالم الجديد، رغم أنها كانت نوعًا مختلفة عن نظيراتها الأفريقية. وبحسب التقرير، لم يكن لدي تركيا نفسها هذه الطيور الموصوفة في بعض معاجم اللغة العربية على أنها طيور حبشية (إفريقية).

وبالتالي لم تُسمِّ الطائر على اسم بلادها، بل أعطوه تسمية مختلفة تمامًا، ووصفوه بأنه طائر هندي، وهو ما استقرت عليه بعض المعاجم العربية، ولمدة 500 عام فضل سكان أمريكا الشمالية استخدام الاسم الشائع له، رغم أن لديهم العديد من الأسماء الأمريكية لذلك الطائر وفقًا لروبرت كرولويتش في حديثه مع ماريو باي في الراديو العام الوطني “NPR” في الحوار المنشور بتاريخ 27 نوفمبر 2008.

بلاد غيرت أسماءها
في عام 2016، غيرت جمهورية التشيك Czech Republic اسمها إلى تشيكيا Czechia، بهدف تسويق نفسها مرة أخرى في العالم، على اعتبار أن تشيكيا هو اسم يسهل إرفاقه على المنتجات المصدرة، لكن لا يزال الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة تشير إليها باسم التشيك، ولم يحظ الاسم بشهرة دولية، ربما بسبب سهولة الخلط بينه وبين جمهورية الشيشان Chechnya.

وفقًا لتقرير دويتشه فيله، المنشور 2 يونيو 2022، أصبحت جمهورية مقدونيا رسميًّا جمهورية مقدونيا الشمالية، لكن على عكس بعض التغييرات في أسماء الدول الأخرى، كان الدافع في هذه الحالة المقدونية سياسيًّا، فمقدونيا تسعى إلى تحسين علاقتها مع جارتها اليونان، وتتطلع إلى الانضمام إلى الناتو، فيما تعارض اليونان استخدام اسم مقدونيا لتشابه الاسم مع منطقة جغرافية بها.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة