حيدر وردة .. ملاكم سوري يفوز ببطولة احتراف دولية في ألمانيا

عائشة صبري
2021-09-20T01:37:42+03:00
رياضة
عائشة صبري20 سبتمبر 2021آخر تحديث : الإثنين 20 سبتمبر 2021 - 1:37 صباحًا
 وردة .. ملاكم سوري يفوز ببطولة احتراف دولية في ألمانيا - حرية برس Horrya press
حيدر وردة .. ملاكم سوري يفوز ببطولة احتراف دولية في ألمانيا

ألمانيا – حرية برس – عائشة صبري:

فاز اللاعب السوري وبطل الملاكمة العالمي، حيدر وردة، في بطولة احتراف دولية على لاعب بوسني في ألمانيا.

وقال “وردة” في حديث خاص لـ”حرية برس”: إنَّ البطولة شارك فيها نحو 18 لاعباً من دول عدة أوروبية، وتضمنت البطولة مباريات من أربع جولات، وست جولات، وثماني جولات، وكان نصيبه من النوع الأخير.

وأضاف اللاعب الدولي: “لقد فزت في الجولة الثالثة من المباراة عبر الضربة القاضية لمنافسي البوسني (semir mujakovic) في البطولة المقامة بمدينة زار بروكين الألمانية يوم أمس السبت”.

وأشار “وردة” إلى أنَّه أهدى فوزه في بطولة الاحتراف الدولي لأهالي جبل الزاوية والمناطق المحررة في الشمال السوري، وثوار درعا، ولكافة الأحرار السوريين في شتى بلدان العالم، إضافة إلى روح صديقه عامر مرجان الذي وافته المنية أول أمس الجمعة نتيجة مرضه في الأردن.

وذكر البطل العالمي أنَّه يرفع علم الثورة السورية، خلال حفل تتويجه في كل بطولة يخوضها، قائلاً حول ذلك: “أرفع علم الثورة ليعلم العالم أن الشعب السوري هو الحاضر وليس نظام الأسد المجرم”.

1حيدرة وردة - حرية برس Horrya press
حيدر وردة .. ملاكم سوري يفوز ببطولة احتراف دولية في ألمانيا 18 9 2021

وسبق أن فاز “وردة” في “بطولة احتراف” في مقاطعة “زار لاند” بمدينة زار بروكين الألمانية، في الثاني عشر من أيلول/سبتمبر 2020، وذلك في الجولة الثانية بالضربة القاضية ضد اللاعب المنافس “عدنان” المنحدر من بوسنا.

والجدير بالذكر أنَّ لاعب منتخب سوريا سابقاً، من مواليد حي باب السباع بمدينة حمص عام 1983، وحصل قبل الثورة على بطولات عربية وآسيوية وأوروبية، وكان يرفع علم سوريا في المحافل الدولية حيث سافر إلى العديد من الدول، ومنها إيران، كازاخساتان، تايلند، بلغاريا، إيطاليا، تركيا، والأردن.

ومن بين البطولات التي فاز فيها قبل الثورة، ذهبية كازاخستان 2008، وفضية كازاخستان 2009، وبرونزية بلغاريا وبرونزية إيران 2009، وبرونزية الأردن عامي 2007 و2009، والمركز الرابع في بطولة المتوسط بإيطاليا 2009، والمركز الرابع في تايلند 2009، إضافة إلى جوائز متنوعة أخرى في سوريا منها ذهبيات بطوليات الجمهورية من 2005 إلى 2010.

وانشق “وردة” عن نظام الأسد عام 2011، وأعلنه بشكل رسمي عام 2012 ريثما تم تأمين أهله، وكان مصاباً بشظايا قذائف هاون، وتعالج في الأردن ليستقر بعدها في ألمانيا، وهو فخور بتمثيل الشرفاء من الثورة السورية.

فيما بدأ حياته المهنية كملاكم في ألمانيا مجدداً، إذ شارك في بطولات عالمية في عدد من دول أوروبا، بدءاً من عام 2017، وفاز في بعضها ورفع علم الثورة السورية فعلاً وحقق هدفه المنشود، ومنها فوزه ببطولة العالم بالملاكمة في 10/ 11 /2019 على خصمه الشيشاني بمدينة ميلانو الإيطالية.

وفي تشرين الثاني عام 2018، استطاع الحصول على اللقب والحزام عن فئة الملاكمة وزن 60 كيلو غراماً، بفوزه على منافسه الإيطالي سكاتوري ريكاردو، وسبق أن فاز ببطولة الكيك بوكس عام 2017، بتوجيهه الضربة القاضية لمنافسه الفرنسي حينها.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة