أنا تائهة.. خاطرة: عائشة صبري

2020-05-30T18:56:51+03:00
2020-05-30T18:56:55+03:00
أدب وفنونثقافة
عائشة صبري30 مايو 2020آخر تحديث : منذ 5 أشهر
11275 1 Copy - حرية برس Horrya press

أنا تائهة ..

في غياهبِ الحبِّ

في زنزانةِ عشقٍ عاطرةْ

في دقاتِ قلبٍ هائمةْ

وبحرِ صُورٍ وأغانٍ مُطربة

***

أنا تائهة ..

أتحرّى كلماتٍ عابرةْ

أبحثُ عن حبّاتٍ ماطرةْ

تروي ظمأَ عطشي

تجيبُ عن أسئلتي

تذهبُ ألمي

تُدفئُ قلبي

وتمحو الحُزنَ من الذاكرةْ

***

أنا تائهة ..

في قلمِ حبرٍ

في ورقةٍ فارغةْ

في قصيدةٍ مجنونةٍ ثائرة

في كتمانٍ رهيبٍ وشكوى صامتةْ

في زمنٍ يُعاكسُ الهوى ..

ما يزيدُ الهمّ أن “لا تلاقيا”

***

أنا تائهة ..

لا أريدُ أنْ أكتبَ الغزلَ

لا أريدُ أنْ أضحكَ

لا أريدُ أنْ أحزنَ

لا أريدُ أنْ أكونَ أسيرةً

تكبِّلُها السَّلاسلُ الجائرةْ

أريدُ أنْ أرتميَ بحضنٍ مُتلَهفٍ

يُشعلُهُ الحنينُ لجنَّتي

فيُطربَني بكلماتٍ آسرة

يُنسيني مرارةَ ما مَررتُ به

من حُزنٍ وأيامٍ قاسيةْ

لماذا لا يُطلُّ عليَّ من نوافذِ الشَّوقِ؟

هل يَبخلُ بعطاياهُ الوافرة؟

***

أنا تائهة ..

سأقفُ هنا لأنَّ المطرَ بدأ بالتساقط

مهلًا عائشةْ ..

سأحبسُ قطراتُه في غيومِ الأملْ

كي لا أتساقطَ كأوراقِ خَريفٍ يابسةْ

سأقفُ عن كلِّ حركةٍ

وأبقى ساكنةْ

لنْ أكلَّ ولنْ أستكينَ

أمامَ أوهامٍ راقصةْ

***

أنا تائهة ..

بين يدي العاصي والفُرات، ورمالٍ ذهبيةٍ، وأطرافٍ من حُلُمِ الباديةْ ..

حُلُمٌ نسجتهُ من خيوطِ شوقٍ عارمةْ .. وكويْتُه بنارِ الحنينِ ..

وطرّزت أطرافه بأوراقِ الليلكٍ البرّي .. على أملِ اللقاءْ.

***

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة