القبض على 4 هاربين من “داعش” وإنهاء التمرد في سجن الحسكة

2020-03-30T14:25:54+03:00
2020-03-30T14:25:57+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير30 مارس 2020آخر تحديث : منذ شهرين
384b0618d33f4f47284aa1e5 - حرية برس Horrya press
السجن المدني في مدينة الحسكة الخاضع لسيطرة المليشيات الكردية – أرشيف

حرية برس:

ألقت مليشيا “قوات سوريا الديمقراطية” اليوم الاثنين، القبض على 4 من تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” كانوا قد فروا من سجن الحسكة المركزي خلال حالة عصيان وتمرد من قبل السجناء.

وأعلن المركز الإعلامي للمليشيا أن قوى الأمن الداخلي (الأسايش) ألقت القبض على أربعة عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” “كانوا قد فروا، الليلة الفائتة، من سجن الصناعة بحي غويران في الحسكة بعد أعمال شغب وعصيان دام لساعات”.

وقال المتحدث الرسمي لمليشيا “قوات سوريا الديمقراطية” كينو كبرئيل في بيان له “حصلت يوم أمس الأحد المصادف 29.03.2020 عملية عصيان وتمرد في أحد السجون التي يتم فيها احتجاز إرهابي داعش في مدينة الحسكة”.

وأضاف ان إرهابي داعش المعتقلون قاموا ب”تخريب وخلع الأبواب الداخلية للزنزانات، وإنشاء فتحات في جدران المهاجع، والسيطرة على الطابق الأرضي للسجن”.

وأوضح كبرئيل أن قوات مكافحة الإرهاب التابعة لمليشيا “قوات سوريا الديمقراطية” قامت “بالتدخل المباشر، وإنهاء حالة العصيان الحاصلة، وتأمين المركز وجميع المعتقلين الموجودين داخله”.

كما أكد “عدم حصول أي حوادث هروب للمعتقلين، وأن الوضع في المعتقل تحت السيطرة بشكل كامل”.

وقد طالب كبرئيل المجتمع الدولي والتحالف الدولي ضد داعش، بتأمين الحماية لمراكز الاحتجاز والمخيمات التي تضم عناصر من تنظيم داعش وأفراد عائلاتهم.

يشار إلى أن السجن المركزي في حي غويران في الحسكة والتابع للإدارة الذاتية الكردية شهد حالة من العصيان والتمرد للمعتقلين من التنظيم، استطاعوا خلالها السيطرة على عدد من المهاجع، وحدثت اشتباكات مع عناصر المكافحة بالتزامن مع تحلق للطيران المروحي، ما أسفر عن إصابات في صفوف المتمردين وفرار 4 منهم إلى باحة السجن.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة