الجيش الوطني ينفي شائعات حول فصل مقاتلين من صفوفه

فريق التحرير10 أبريل 2019آخر تحديث : منذ سنتين
44060640 485736451909837 7273476460931710976 n copy - حرية برس Horrya press
استعراض المهارات في حفل تخريج دفعة مقاتلين جديدة في الجيش الوطني السوري الذين دربوا على يد ضباط مختصين – حرية برس©

حلب – حرية برس

نفت قيادة الجيش السوري الوطني جملة من الشائعات التي تحدثت عن فصل القيادة لآلاف من العناصر في صفوف الجيش.

ونفى المتحدث الرسمي باسم الجيش الوطني السوري الرائد “يوسف الحمود” في تصريح لـ”حرية برس” أي شائعات تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي حول فصل قيادة الجيش لآلاف من عناصره بعد اجتماع مع قيادات تركية.

وانتشرت شائعات على وسائل التواصل الاجتماعي تفيد بأن اجتماعاً جرى مؤخراً بين ضباط من الجيش التركي وقادة الفيالق بالجيش الوطني وتم إبلاغهم بأن أعداد المقاتلين الموجودة كثيرة ولا داعي لها بسبب عدم وجود أية معارك، وأن معركة شرق الفرات مازالت بعيدة، الأمر الذي نفاه المتحدث باسم الجيش الوطني لحرية برس.

وتنضوي أغلب الفصائل العسكرية في ريف حلب الشمالي والشرقي تحت لواء “الجيش الوطني السوري” الذي تم تأسيسه العام الماضي ويضم ثلاثة فيالق وآلاف العناصر ويتلقى دعماً عسكرياً ولوجستياً من تركيا، ويخرّج بشكل مستمر دورات من العناصر بعد إخضاعهم لتدريبات يشرف عليها مجموعة من الضباط المختصين.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة