“داعش” يظهر مجدداً في هجوم على حقل “التنك” شرقي ديرالزور

فريق التحرير5 أبريل 2019آخر تحديث : منذ شهرين
 لقوات الأسد إثر معارك مع تنظيم داعش بريف حماة الشرقي - حرية برس Horrya press
مقاتلون من تنظيم الدولة الإسلامية في ريف ديرالزور – أرشيف

أمجد الساري- حرية برس:

شنَّ عناصر من تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، اليوم الجمعة، هجوماً عنيفاً على حقل “التنك” النفطي شرقي دير الزور، الخاضع لسيطرة قوات سوريا الديمقراطية، “قسد”، والقوات الأمريكية.

وأفادت مصادر محلية لـ”حرية برس”، أن “عناصر من تنظيم ’داعش’، شنّوا اليوم هجوماً عنيفاً على حقل التنك (ثاني أكبر حقول النفط في سوريا)، انطلاقاً من مواقعهم في منطقة ’الروضة’ الواقعة في بادية ريف دير الزور الشرقي”.

وأشارت المصادر إلى أن “الهجوم استمر ساعات، حيث دارت اشتباكات عنيفة بين عناصر التنظيم المهاجمين وعناصر قوات “قسد” في محيط الحقل، قبل أن يتدخل طيران التحالف الدولي ويحبط الهجوم”.

في سياق متصل، شنت خلايا تنظيم “داعش” هجمات متفرقة، في ريف دير الزور، استهدفت من خلالها حواجز ودوريات تابعة لمليشيا “قسد”، حيث قُتل عنصران منهم بعد استهداف دوريتهم في قرية “أبو خشب” صباح اليوم، كما قُتل خمسة عناصر آخرون، يوم أمس، في محيط حقل “العمر” النفطي، جراء هجوم مماثل لخلايا التنظيم، بحسب مصادر محلية.

وكانت خلايا التنظيم قد استهدفت قبل عدة أيام، بعبوة ناسفة، دورية تابعة لقوات “قسد” في بلدة “ذيبان” شرقي دير الزور، ما أسفر عن مقتل خمسة عناصر من المليشيا وإصابة ثلاثة آخرين.

يُشار إلى أن مناطق سيطرة مليشيا “قسد” في ريف دير الزور، شهدت مؤخراً نشاطاً كبيراً لخلايا تنظيم “داعش” في المنطقة، حيث نفذت خلايا تنظيم الدولة عشرات العمليات ضدها، عن طريق العربات والدراجات المفخخة والعبوات الناسفة والاغتيالات، على الرغم من إعلان “قسد” والتحالف الدولي النصر على التنظيم والقضاء عليه بشكل كامل في سوريا.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة