استشهاد شابين بانفجار لغم من مخلفات ’’داعش‘‘ في الرقة

فريق التحرير3 أبريل 2019آخر تحديث : منذ 7 أشهر
3e2419dc df12 48dd 9a30 52d53acaa829 16x9   - حرية برس Horrya press
جانب من الدمار في الرقة ـ رويترز

الرقة – حرية برس:

استشهد مدنيان اثنان، اليوم الأربعاء، نتيجة انفجار لغم من مخلفات تنظيم الدولة الإسلامية ’’داعش‘‘ في مدينة الرقة.

وكانت مليشيا قوات سوريا الديمقراطية ’’قسد‘‘ قد أدلت بتصريحات على لسان المسؤول الإعلامي لديها ’’مصطفى بالي‘‘، الذي قال إن أربعة انتحاريين فجروا أنفسهم في مدينة الرقة.

ونفت شبكة ’’الرقة تذبح بصمت‘‘ ما صرحت به مليشيا ’’قسد‘‘ بشأن الانتحاريين الأربعة، وقالت في منشور لها عبر شبكة التواصل الاجتماعي ’’فيسبوك‘‘، إن الانفجار الذي سمع في المدينة ناتج عن انفجار لغم أرضي أودى بحياة شابين في حي مساكن التأمينات الأجتماعية.

فيما تراجعت مليشيا ’’قسد‘‘ عن التصريحات السابقة التي صرحت بها لوكالة ’’رويترز‘‘، حيث قال ’’بالي‘‘ مجدداً، ’’إن انفجاراً وقع في مدينة الرقة في سوريا وأسفر عن إصابة عدة أشخاص نتج عن انفجار لغم من مخلفات تنظيم الدولة الإسلامية وليس هجمات انتحارية‘‘. مضيفاً للصحفيين في رسالة إن ’’المعلومات السابقة التي ذكرتها عن وقوع تفجيرات انتحارية بالمدينة كانت خاطئة‘‘.

ونفى ناشطون معلومات نقلها ’’المرصد السوري لحقوق الانسان‘‘، أرفقها بصور لشابين قال إنهما الانتحاريان الذين قاما بتفجير نفسيهما.

وكانت مليشيا قوات سوريا الديمقراطية ’’قسد‘‘ قد أعلنت سيطرتها على محافظة الرقة، في شمال شرق سوريا، في 20 تشرين الأول 2017، بعد معارك استمرت شهوراً مع تنظيم الدولة الإسلامية ’’داعش‘‘، بدعم جوي من طيران التحالف الدولي، الذي تقوده الولايات المتحدة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة