مجازر في حلب والأتارب.. وتهجير لأهالي “قزحل” في حمص.. وثوار اللاذقية يصدون هجوماً لقوات الأسد

فريق التحرير16 يوليو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
قصف قوات النظام على قرية تيرمعلة في حمص - المصدر تجمع ثوار سوريا - عدسة المعتصم بالله صويص
قصف قوات النظام على قرية تيرمعلة في حمص – المصدر تجمع ثوار سوريا – عدسة المعتصم بالله صويص

حرية برس:
واصل الطيران الروسي وطيران الأسد الحربي، قصفهما للمدنيين وارتكاب المجازر في مناطق مختلفة من سوريا.

ففي حلب، ارتكب طيران الأسد الحربي اليوم السبت عدة مجازر في أحياء الفردوس، الألمجي، والمعادي، والصالحين والمغاير والجزماتي والقاطرجي وباب النيرب وجسر الحج والموصلات والسكري وحلب القديمة والصاخور، مستهدفاً المباني السكنية ومنشآت مدنية وخدمية بالصواريخ الفراغية والبراميل المتفجرة، راح ضحيتها أكثر من 50 شهيداً وأصيب آخرون، كما استهدف الطيران الحربي عدة أحياء أخرى وطريق الكاستيلو ومنطقة الملاح أسفرت عن وقوع عدد من الجرحى.

وأفاد مراسل حرية برس عن تعرض كل من مدينتي اعزاز والأتارب وبلدتي أورم الكبرى و كفرة حمرة لقصف الطيران الروسي ما أسفر عن استشهاد 10 شهداء بينهم طفل جراء استهداف المدينة الصناعية في مدينة الأتارب، فيما استشهد شخصان في بلدة الجينة في الريف الجنوبي إثر قصف لطيران الأسد الحربي.

من جانب آخر استهدف الثوار معاقل قوات الأسد في مدارس التجارة وحديقة الزنكي براجمات الصواريخ، في حين دارت  اشتباكات العنيفة على جبهات حيي بني زيد والخالدية في المدينة أسفرت عن وقوع قتلى وجرحى في صفوف قوات الأسد.

وفي حماه تصدى الثوار لمحاولة تقدم لقوات الأسد على جبهة حربنفسه في الريف الجنوبي وسط قصف للأخير بالبراميل المتفجرة على البلدة.

وذكرت وكالة أعماق التابعة لتنظيم الدولة أن التنظيم سيطر على 7 حواجز لقوات الأسد بين قريتي المفقر وعقارب الصافي بالريف الشرقي عقب اشتباكات مع قوات الأسد.

أما في حمص، فقد ذكر مراسلنا أن الطيران الحربي واصل غاراته على قريتي سنسيل وجوالك في الريف الشمالي ودارت اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات اﻷسد على الجبهة الغربية لمدينة ‫تلبيسة والجبهة الشمالية لبلدة ‫‏الغنطو بعد منتصف ليلة أمس، فيما تمكن كتائب الثوار من تحرير قرية وكازية ومدرسة ‫خربة السودا في الريف الشمالي الغربي.

في الوقت الذي ينزح فيه أهالي قرية قزحل في الريف الغربي إلى قرى الريف الشمالي، بسبب قصف قوات الأسد للقرية.

نزوح أهالي قرية ‫قزحل‬ في حمص جراء القصف - المصدر تجمع ثوار سوريا
نزوح أهالي قرية ‫قزحل‬ في حمص جراء القصف – المصدر تجمع ثوار سوريا
وصول الدفعة الأولى من نازحي قرية ‫قزحل‬ جراء القصف إلى بلدة ‫‏الدارالكبيرة‬ في ريف حمص الشمالي - المصدر تجمع ثوار سوريا
وصول الدفعة الأولى من نازحي قرية ‫قزحل‬ جراء القصف إلى بلدة ‫‏الدارالكبيرة‬ في ريف حمص الشمالي – المصدر تجمع ثوار سوريا

وفي ريف دمشق قال مراسلنا إن الطيران الحربي شن غارات على أطراف مدينة دوما ومدينة حرستا وبلدات الريحان وحوش نصري والميدعاني والشيفونية، كما تواصل قوات الأسد قصفها لمدينة داريا بالبراميل المتفجرة وصواريخ أرض-أرض، كما استهدفت قوات الأسد والمليشيات التابعة لها مدينة الزبداني بالمدفعي الثقيلة.

وإلى الشمال الغربي في إدلب أفاد مراسل “حرية برس” عن استشهاد شخصين في بلدة الطليحية في الريف الشرقي إثر قصف للطيران الحربي، مضيفاً أن طيران الأسد الحربي شن غاراته على كل من مدن بنش، جسرالشغور، كفرنبل وإدلب وقرى البالعة والمشيرفة والمعزولة وبلدتي حاس واحسم، ما أسفر عن سقوط عدد من الجرحى.

وإلى أقصى الجنوبي في درعا، تعرضت مدينة بصرى الشام وحي المنشية بدرعا إلى قصف بالمدفعية الثقيلة من قبل قوات الأسد.

من جهة أخرى دارت معارك عنيفة بين كتائب الثوار وقوات الأسد في جبل الأكراد بريف اللاذقية وسط محاولة تقدم من الأخيرة أسفرت عن تدمير الثوار مدفع رشاش عيار 23مم  لقوات الأسد في جبل الأكراد وعربة عسكرية من طراز “انتر” على محور قرية عطيرة في جبل التركمان، وقتل كل من كان بداخلها.

فيما تعرضت محاور بلدة كنسبا وقلعة شلف في جبل الأكراد لغارت من الطيران الروسي، بالتزامن مع قصف مدفعي وصاروخي مستمر استهدف محاور المنطقة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة