الاتحاد الأوروبي يضع شرطاً للمشاركة في إعمار سوريا

فريق التحرير14 مارس 2019آخر تحديث : منذ شهرين
2019 - حرية برس Horrya press
فيدريكا موغريني وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي – أرشيف

حرية برس:

أعلنت الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية ’’فريدريكا موغريني‘‘، اليوم الخميس، أن الاتحاد الأوروبي سيكون مستعداً لتوفير الأموال اللازمة لإعادة إعمار سوريا ومناقشة الأمر مع البنك الدولي، ولكن عندما تبدأ العملية السياسية في جنيف.

وقالت موغريني للصحفيين قبل مؤتمر حول دعم سوريا في بروكسل، إن الاتحاد الأوروبي مستعد لجمع الأموال، وبدء العمل مع البنك الدولي، عند بدء العملية السياسية في جنيف، معربةً عن أملها في أن المؤتمر سيبعث إشارة واضحة لأهمية استئناف عملية جنيف.

كما شددت المسؤولة عن السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، على أن الوقت قد حان لإطلاق التسوية السياسية في سوريا، نافيةً وجود خلافات داخل الاتحاد الأوروبي حول الملف السوري.

وأوضحت موغريني في أعقاب اللقاء مع المبعوث الأممي إلى الشأن السوري ’’غير بيدرسن‘‘، أنه ’’ربما اللحظة أصبحت مناسبة لإعطاء زخم للحل السياسي، لأن الأوضاع على الأرض (في سوريا) قد تغيرت‘‘.

فيما أشارت المسؤولة الأوروبية إلى أنه ’’من الممكن تحقيق فوز عسكري في بعض المعارك على الأرض، بل ويمكن حتى الانتصار في الحرب، لكن ذلك لا يلغي ضرورة إيجاد الحل السياسي في سوريا‘‘.

وذكرت المسؤولة الأوروبية الحرب في البلاد لم تنته بعد، مشيرةً إلى ضرورة ’’تجنب كارثة إنسانية في محافظة إدلب‘‘، حسب قولها.

المصدروكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة