تقرير: 20 ألف مدنياً ضحايا قصف التحالف في سوريا والعراق

فريق التحرير17 فبراير 2019آخر تحديث : منذ 8 أشهر
1024804680 - حرية برس Horrya press
طائرات التحالف الدولي ـ أرشيف

كشفت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، أمس السبت، عن حصيلة الضحايا المدنيين جراء قصف طائرات التحالف الدولي على سوريا والعراق خلال حربها على تنظيم الدولة في السنوات السابقة.

وأبدت المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق قلقها من “وجود تقارير دولية رسمية تتحدث عن وصول عدد الضحايا في العراق وسوريا إلى 20 ألفاً بين قتيل وجريح”، وطالبت التحالف بتوضيح حقيقة هذه الأرقام.

وقال “علي البياتي” عضو المفوضية في بيان إن الأعداد الحقيقية لضحايا القصف الجوي الذي نفذه التحالف الدولي خلال السنوات الأربع الماضية، “بلغ ما يقارب 11800 مدني قتلوا، منهم 2300 طفل و1130 امرأة، بالإضافة إلى 8000 جريح جراء قصف”.

وأوضح أن هذه الأعداد “أكثر بكثير وتختلف جذرياً عن الأعداد الرسمية المنشورة من قبل التحالف، والذي أعلن عنها رسمياً وهي ألف و139 مدنياً”، لافتاً إلى أن “الحكومة العراقية معنية بالمطالبة بتعويضات للضحايا وعوائلهم من الجهات والدول المسببة لذلك”.

ودعا البياتي، جميع الضحايا وعوائلهم ممن سقطوا جرّاء قصف التحالف الدولي إلى “مراجعة مكاتب مفوضية حقوق الإنسان لتوثيق أعدادهم ومتابعة الإجراءات القانونية الخاصة بحقوقهم”.

وقادت الولايات المتحدة، بمشاركة عدة دول، عمليات عسكرية ضد تنظيم “داعش” في العراق في يونيو 2014، بموافقة رسمية من بغداد، أما في سوريا فبدأت هناك في سبتمبر من العام نفسه.

وفي نهاية ديسمبر من العام الماضي، قال التحالف الدولي، إن عدد المدنيين الذين سقطوا من جراء ضربات جوية شنها في سوريا والعراق منذ بداية عملياته ضد تنظيم “داعش”، بلغ نحو 1140 مدنياً.

  • المصدر: وكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة