استشهاد طفلين وسيدة بقصف لقوات الأسد في خان شيخون

فريق التحرير9 فبراير 2019آخر تحديث : منذ 5 أشهر
idlib - حرية برس Horrya press
آثار القصف المدفعي والصاروخي على جرجناز جنوبي إدلب – أرشيف – المصدر: الدفاع المدني

إدلب – حرية برس:

استشهد عدد من المدنيين، اليوم السبت، جراء قصف مدفعي شنته قوات نظام الأسد على مدينة خان شيخون جنوبي محافظة إدلب.

وأفاد مراسل حرية برس في إدلب، باستشهاد طفلين وسيدة نتيجة القصف المدفعي والصاروخي من قبل قوات نظام الأسد على مدينة خان شيخون، فيما أصيب مدني آخر بجروح.

وأوضح المراسل أن المدينة تتعرض لقصف صاورخي منذ الصباح من قبل قوات الأسد والمليشيات المساندة لها، أدى لدمار لكبير في البنى التحتية.

واستهدفت قوات نظام الأسد بصواريخ تحمل قنابل عنقودية بلدة تلمنس في ريف إدلب الجنوبي، من مواقعها المتمركزة في قرية أبو دالي شمالي حماة، أسفر عن وقوع إصابات في صفوف المدنيين.

ولم يتوقف القصف الصاروخي والمدفعي من جانب قوات الأسد على مناطق إدلب في الشمال المحرر في الأيام الماضية، ما يعتبر خرقاً مستمراً لاتفاق ’’سوتشي‘‘ الموقع بين تركيا وروسيا، في أيلول الماضي، والقاضي بوقف إطلاق النار وإنشاء منطقة منزوعة السلاح بين نظام الأسد وفصائل الثوار.

يُشار إلى أن قوات الأسد تواصل استهداف مدن وبلدات ريف إدلب، موقعة الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين، كان آخرها مجزرة في معرة النعمان ذهب ضحيتها 11 شهيداً.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة