امرأة تقتل طفليها وتحاول الانتحار في حلب

2019-02-07T15:52:02+03:00
2019-02-07T15:52:31+03:00
محليات
فريق التحرير7 فبراير 2019آخر تحديث : منذ شهرين
51392676 548080472342101 8812757864683667456 n - حرية برس Horrya press
مشفى مدينة الباب الجديد – حرية برس©

حلب – حرية برس:

لقي طفلان حتفهما بعد أن أقدمت والدتهما على قتلهما، اليوم الخميس، ومحاولتها الانتحار من بعدها، في مدينة الباب شرقي محافظة حلب.

وتمكن جيران المرأة القريبين منها من إيقافها في اللحظات الأخيرة وإبلاغ قوات الشرطة والأمن العام الوطني والدفاع الوطني في مدينة الباب.

وقال ’’ياسر أبو سمير‘‘ أحد جيران العائلة في حديثه لحرية برس، إنَّ ’’امرأة مهجرة من مدينة دوما في الغوطة الشرقية، تبلغ من العمر 30 سنة، قتلت طفليها بعد أن خنقتهم، في شارع الراعي في مدينة الباب، فيما حاولت الانتحار بعد ذلك من خلال شرب (المازوت) وتقطيع شرايين يديها بآلة حادة‘‘.

وأضاف أبو سمير أن ابنها الثالث تمكنَّ من الهروب وإخبارهم، موضحاً ’’على الفور قدمنا إليها ومنعناها من الانتحار وأخبرنا قوات الشرطة والأمن العام الوطني وفرق الدفاع المدني، لإجلاء طفليها القتيلين وإسعافها إلى المشفى‘‘، مشيراً إلى عدم معرفة سبب قيامها بذلك حتى الآن.

يشار إلى أن المهجرين في الشمال السوري المحرر يعانون من ضيق سبل العيش وشح الخدمات التي تقدمها المنظمات الإنسانية والخدمية، وتزداد معاناتهم في كل عام مع قدوم فصل الشتاء.

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات