استشهاد طفل بقصف قوات الأسد بلدة جرجناز في إدلب

omar
أخبار سورية
omar6 فبراير 2019آخر تحديث : الأربعاء 6 فبراير 2019 - 4:06 مساءً
idlib - حرية برس Horrya press
آثار القصف المدفعي والصاروخي على جرجناز جنوبي إدلب – المصدر: الدفاع المدني

إدلب – حرية برس:

استشهد طفل في بلدة جرجناز، اليوم الأربعاء، جراء قصف صاروخي ومدفعي مكثف نفذته قبل قوات الأسد على ريف محافظة إدلب الجنوبي.

وأفاد مراسل حرية برس في إدلب، بأن قوات الأسد استهدفت بلدة جرجناز جنوبي محافظة إدلب، بقذائف المدفعية وراجمات الصواريخ، ما أسفر عن استشهاد الطفل ’’رحيل محمد الرحيل‘‘.

وأوضح المراسل أن البلدة تتعرض لقصف صاورخي منذ الصباح من قبل قوات الأسد والمليشيات المساندة لها، أدى لدمار لكبير في البنى التحتية.

من جهة أخرى، أعلن المجلس المحلي في بلدة جرجناز، اليوم الأربعاء، أن البلدة ’’منكوبة‘‘ جراء القصف المتواصل عليها من قبل قوات الأسد.

وقال المجلس في بيان له، إن البلدة خالية من سكانها رغم القصف المستمر، مطالباً منظمات المجتمع المدني بتحمل مسؤولياتها تجاه الأهالي الفارين من القصف، حسب وصفه.

واستهدفت قوات نظام الأسد بالصواريخ المحملة بالقنابل العنقودية، اليوم الأربعاء، قرية الشيخ دامس بريف إدلب الجنوبي، كما قصفت أطراف بلدة حيش جنوبي المحافظة.

يُشار إلى أن قوات الأسد تواصل استهداف مدن وبلدات ريف إدلب، موقعة الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين، كان آخرها مجزرة في معرة النعمان ذهب ضحيتها 11 شهيداً.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة