نظام الأسد يجدد خرق هدنته.. الثوار يحبطون محاولة لحصار حلب ويتصدون لهجوم في الغوطة

2016-07-08T01:34:06+03:00
2016-07-08T01:34:07+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير8 يوليو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات

حلب
حرية برس:
لليوم الثاني على التوالي جددت قوات الأسد والطيران الروسي خرقها الهدنة التي أعلنها نظام الأسد أمس لمدة 72 ساعة.
وأحبط الثوار محاولة جديدة لقوات الأسد والميليشيات الشيعية لإحكام الحصار على مدينة حلب بعد إفشالهم هجوماً على طريق الكاستيلو.
وأفاد مراسل “حرية برس” في حلب أن قوات الأسد والميليشيات الشيعية شنت هجوماً على طريق الكاستيلو مدعومة بغطاء جوي سوري وروسي وقصف مدفعي كثيف من مواقع قوات الأسد في مطار النيرب العسكري.
وأسفر القصف العنيف عن استشهاد وجرح عشرات المدنيين بينهم 3 أطفال في قصف طال دوار بعيدين قرب طريق الكاستيلو.
كما استهدفت الغارات الروسيةحي الصالحين في مدينة حلب، ما أسفر عن اسشهاد سبعة مدنيين، فيما العشرات في قصف على حي طريق الباب وحي الجزماتي واستشهد مدني في قصف من الميليشيات الكردية على حي بستان الباشا.

وفي ريف دمشق أفاد مراسل “حرية برس” بتصدي جيش الإسلام وكتائب الثوار لمحاولة تقدم لقوات الاسد على جبهات أوتوستراد “دمشق – حمص” على أطراف الغوطة الشرقية.

وشهدت جبهة بلدة ميدعا في الغوطة الشرقية اشتباكات بين فصائل الثوار وقوات الأسد التي منيت لليوم الرابع على التوالي بخسائر في الجنود والعتاد في محاولات متكررة لإحكام السيطرة على البلدة، فيما قصفت قوات الأسد أحياء دوما بالمدافع الثقيلة والهاون.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة