العابرون في دمي – شعر: سليمان نحيلي

سليمان نحيلي29 يناير 2019آخر تحديث : منذ 9 أشهر
suliman nuhaili 1 - حرية برس Horrya press

العابرون في دمي

شعر: سليمان نحيلي

مِنْ هنا عبروا …

ولوّحوا لي كنهرٍ قديمٍ وديعٍ …

ما انفكَّ يحثُّ الضّفافَ

ليوصلَ بريدَ الماءِ

لكلِّ العشّاقِ العطاشِ

وكان القمحُ يتفصّدُ من تحت أرجلهم

سنابلَ محنياتِ الظَّهرِ

والأغاني ترافقهم إلى عرسهم

كسماءٍ قريبة ..

***

من جراحهم عبروا …

يا لَجراحهم:

سبعُ سماواتٍ
وأقمارٌ تبتسمُ …

وكلّ محصول العالمِ منَ الزّهرِ

وكراماتٍ لا تُحدُّ …

***

في خاطري عبروا ..

كآخرِ غيمةٍ أندلسيّةٍ

في سماءِ غرناطةَ

قبلَ الشّتات …

***

في دمي عبروا ..

وجوههم كوردٍ في ميعةِ التّفتُّحِ

يمضي بعيداً في فلواتِ العطرِ …

ووقْع خطاهم

كحلمٍ

يوماً

سيأتي ..

أو كالرّذاذِ الأليفِ في صحراءَ

وقتَ الهاجرة …

***
من موتهم عبروا …؟!

همُ الشّهداءُ

ليسوا بيننا

لكنّهمْ

أحياء ُ

يقيمونَ

في ربيعِ الذّاكرة …

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة