وفاة طفل من البرد في مدينة الباب

فريق التحرير
2019-01-20T23:45:16+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير20 يناير 2019آخر تحديث : الأحد 20 يناير 2019 - 11:45 مساءً
IMG 0513 - حرية برس Horrya press
مخيمات النازحين من مناطق الساحل السوري في ريف إدلب الغربي – عدسة: حرية برس©

حلب – حرية برس

توفي طفل رضيع من نازحي ديرالزور، اليوم الأحد، نتيجة البرد في مدينة الباب شرقي حلب.

وأفاد مراسل حرية برس، “حسن الأسمر”، أن الطفل الرضيع، “قاسم عبد الغني الياسين”، البالغ من العمر 5 أشهر، من أهالي مدينة الميادين شرقي دير الزور، توفي نتيجة تعرضه للبرد القارس.

وذكر مراسلنا أن الطفل تعرض للبرد الشديد الذي أدى بدوره إلى تدهور حالته الصحية لمدة يومين، ما استدعى نقله إلى مشفى مدينة الباب، حيث توفي فيها على الفور.

وكان الطفل يعيش مع والده المريض ووالدته وأخته (من ذوي الاحتياجات الخاصة) في منزل مدمر يفتقر إلى مقومات الحياة الأولية، مع انعدام مواد التدفئة، نظراً للأسعار المرتفعة وانعدام دخل الأسرة.

وقد حذرت جهات محلية وناشطون من تدهور الأوضاع الصحية في المخيمات والمناطق التي لجأ إليها المهجرون والنازحون، نتيجة سوء الأحوال الجوية وانخفاض درجات الحرارة، فضلاً عن الأمطار والسيول التي تسببت بغرق العديد من المخيمات في ريفي حلب وإدلب، مما اضطر الأهالي في هذه المخيمات إلى اللجوء لأماكن أخرى تؤويهم.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة