واشنطن: وقف إطلاق النار والمصالحة في سوريا هدف أوباما قبل ترك منصبه

فريق التحرير5 يوليو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات

أوباما obama
قال السفير الأمريكي في روسيا، جون تيفت، إن إعادة تطبيق نظام وقف إطلاق النار وبدء عملية المصالحة السياسية في سوريا إحدى المهام التي يسعى الرئيس الأمريكي باراك أوباما إلى تحقيقها قبل ترك منصبه.

وقال تيفت لوكالة “نوفوستي” الروسية، أمس الاثنين، تعليقاً على سؤال حول رؤيته لتطور العلاقات الروسية الأمريكية، إن الشروع بعملية المصالحة السياسية في سوريا وتنفيذ اتفاقات مينسك، هما من الأهداف، التي يسعى أوباما إلى تحقيقها قبل انتهاء فترة رئاسته.

وأشار تيفت إلى أن واشنطن وموسكو تعملان معاً لإعادة تطبيق وقف إطلاق النار في سوريا، قائلاً: “نعمل مع روسيا على إيجاد سبل إعادة تطبيق نظام وقف إطلاق النار في سوريا للشروع بعملية المصالحة السياسية في البلاد. ووزير الخارجية الأمريكي جون كيري على اتصال مستمر بنظيره سيرجي لافروف. نبذل كل ما بوسعنا لتيسير هذه العملية”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة