اتفاق ينهي المواجهات بين “تحرير الشام” و”الوطنية للتحرير” في إدلب

2019-01-10T10:30:04+03:00
2019-01-10T10:36:38+03:00
أخبار سورية
فريق التحرير10 يناير 2019آخر تحديث : منذ 5 أشهر
awqr - حرية برس Horrya press
عناصر من هيئة تحرير الشام في ريف اللاذقية – إباء

إدلب – حرية برس:

اتفقت “هيئة تحرير الشام”و”الجبهة الوطنية للتحرير”، اليوم الخميس، على وقف فوري لإطلاق النار في كامل الشمال السوري.

ويقضي الاتفاق الموقع بين الطرفين بأن تتبع محافظة إدلب وما حولها بالكامل من الناحية الإدارية لـ”حكومة الإنقاذ”.

كما ينص الوقف الفوري لإطلاق النار بينهما وإزالة السواتر والحواجز، إضافة إلى تبادل الموقوفين من كلا الطرفين ممن هم موقوفون على خلفية الأحداث الأخيرة.

وقبل يومين، قالت وكالة “إباء” التابعة لتحرير الشام إن “حكومة الإنقاذ” دخلت إلى بلدة تلمنس بريف إدلب الجنوبي لإدارتها بعد خروج فصائل “الجبهة الوطنية” منها.

واللافت أن “حكومة الإنقاذ” تدخل بشكل فوري للمناطق التي تسيطر “تحرير الشام” عليها لإدارتها، ما يؤكد نية الهيئة الاستيلاء على المنطقة عسكرياً وسياسياً وإدارياً.

وكانت “هيئة تحرير الشام” تمكنت فيها من بسط نفوذها على كامل مناطق غربي حلب، بالإضافة لمناطق عديدة في ريفي حماة الغربي وإدلب الجنوبي بعد معارك مع “الجبهة الوطنية للتحرير”.

كما أعلنت “حركة أحرار الشام” المنضوية في صفوف “الجبهة الوطنية للتحرير”، أمس الأربعاء، حل نفسها في منطقة سهل الغاب غربي حماة باتفاق مع “هيئة تحرير الشام”، وذلك بعد يوم من هجوم بدأته الأخيرة في المنطقة.

iTSWjFSfAQ3jLaszeXAoOh5bwF7W5tmuWtAH1R77 - حرية برس Horrya press
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة