’’تربية حلب‘‘ تستأنف عملها بعد توقف الاقتتال

محليات
فريق التحرير7 يناير 2019آخر تحديث : منذ سنتين
1123 - حرية برس Horrya press
مديرية التربية استأنفت عملها بعد توقف الاقتتال – أرشيف

حلب – حرية برس:

أعلنت مديرية التربية والتعليم في حلب والتابعة للحكومة السورية المؤقتة، اليوم الاثنين، استئناف الدوام الرسمي في مدارسها بعد توقف الاشتباكات بين ’’هيئة تحرير الشام‘‘ (جبهة النصرة سابقاً) و’’الجبهة الوطنية للتحرير‘‘ في ريف المحافظة الغربي.

وطلبت المديرية في بيان حصل “حرية برس” على نسخة منه من العاملين في الدوائر والمجمعات التربوية والمدارس التابعة لها استئناف عملهم، كما طلبت الالتزام بالدوام في الدوائر والمدارس اعتباراً من اليوم الاثنين 7 من كانون الثاني/يناير الجاري.

وكانت مديرية التربية والتعليم في حلب قد علقت دوام المدارس في المناطق التي شهدت اشتباكات بين “هيئة تحرير الشام” (جبهة النصرة سابقاً) و”الجبهة الوطنية للتحرير”، وفوضت مديرية التعليم في المحافظة في بيان لها ’’كل مشرف مجمع بتقدير الحالة الأمنية بالتعاون مع مدراء المدارس بتعليق الدوام في المدارس التي لا تسمح الحالة الأمنية بالدوام بها‘‘.

وكانت ’’هيئة تحرير الشام‘‘ قد بدأت هجومها ضد حركة ’’نور الدين الزنكي‘‘ المنضوية في ’’الجبهة الوطنية للتحرير‘‘، الثلاثاء الماضي، عقب مقتل عناصر من الهيئة قبل أيام في منطقة “دارة عزة”، غربي محافظة حلب.

وسيطرت ’’تحرير الشام‘‘، الجمعة، على مواقع حركة ’’نور الدين الزنكي‘‘ المنضوية تحت لواء ’’الجبهة الوطنية للتحرير‘‘، في ريف محافظة حلب الغربي، وحاصرته في بلدة “قبتان الجبل”، آخر معقل له في المنطقة.

وأعلنت “هيئة تحرير الشام”، يوم أمس الأحد، سيطرتها على مدينة “الأتارب” غربي حلب بعد اتفاق عقدته مع وجهاء المدينة، حيث تداول ناشطون مقطعاً مصوراً أظهر فيه دخول رتل مؤلف من عشرات السيارات تحمل عناصر الهيئة في شوارع المدينة.

وخرجت دفعات من مقاتلي الجيش السوري الحر في مدينة الأتارب غربي حلب من المدينة متجهة إلى عفرين، بموجب الاتفاق التي فرضته “هيئة تحرير الشام” على الأهالي بعد سيطرتها على المنطقة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة