تحطم مقاتلة لسلاح جو الأسد وجيش الإسلام يأسر قائدها

فريق التحرير1 يوليو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
الطيار الأسير الرائد نورس حسن
الطيار الأسير الرائد نورس حسن

ريف دمشق – حرية برس:
أسر جيش الإسلام اليوم الجمعة قائد طائرة حربية من سلاح جو قوات الأسد سقطت في القلمون الشرقي في ريف دمشق.
وافاد مراسل “حرية برس” في ريف دمشق أن الطائرة الحربية تحطمت في القلمون شمال شرقي دمشق، وهبط قائدها بالمظلة في مناطق يسيطر عليها جيش الإسلام، أكبر فصائل الثوار في ريف دمشق.
وقال النقيب إسلام علوش المتحدث الرسمي باسم جيش الإسلام نقلاً عن لواء الدفاع الجوي في جيش الإسلام، إن الطائرة التي تم إسقاطها هي من طراز “سوخوي-22”.
وكانت وسائل إعلام نظام الأسد أعلنت عن تحطم طائرة مقاتلة وعزت السبب إلى عطل فني، وأنه جاري البحث عن الطيار الذي قفز قبل تحطمها.
ولاحقاً نشر جيش الإسلام لقطات مصورة تظهر قائد الطائرة الأسير وهو يعرف عن نفسه، وهو ضابط برتبة رائد واسمه نورس حسن من أهالي قرية القلايا في مدينة جبلة التابعة لمحافظة اللاذقية، ويظهر الطيار بحالة جيدة، فيما ظهرت في الفيديو قطع متناثرة على مساحة واسعة للمقاتلة التي تحطمت.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة