نتنياهو يعلن حلّ ’’الكنيست الإسرائيلي‘‘ وإجراء انتخابات مبكرة

omar
عربي ودولي
omar24 ديسمبر 2018آخر تحديث : الإثنين 24 ديسمبر 2018 - 4:58 مساءً
sdfgfrewefrgfe  - حرية برس Horrya press
الكنيست لدى الاحتلال الإسرائيلي – أرشيف

حرية برس:

قال متحدث باسم رئيس وزراء حكومة الاحتلال الإسرائيلي ’’بنيامين نتنياهو‘‘، إن ’’إسرائيل‘‘ ستجري انتخابات عامة في أبريل/نيسان العام القادم.

وأوضح المتحدث، بعد اجتماع لأعضاء الائتلاف الحاكم، ’’قرر زعماء الائتلاف بالإجماع حل البرلمان وإجراء انتخابات جديدة مطلع أبريل‘‘.

ونقلت صحيفة ’’جيروزاليم بوست‘‘ عن البيان الختامي للاجتماع، إنه ’’انطلاقا من المسؤولية الوطنية، اتفق رؤساء أحزاب الائتلاف بالإجماع على حل الكنيست والانتقال إلى انتخابات جديدة في بداية أبريل بعد فترة تمتد لأربع سنوات كاملة‘‘، مرجحةً أن يتم إجراء الانتخابات المبكرة في 2 أو 9 أبريل من العام القادم.

وذكرت صحيفة ’’هآرتس‘‘ العبرية، أن الائتلاف الحاكم فشل في التوافق على القانون الجديد بشأن تجنيد طلاب المدارس الدينية، مع رفض حزب ’’يش عتيد‘‘ التصويت لصالح مشروع القانون.

بدوره، قال رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، اليوم الاثنين، إن الانتخابات البرلمانية ستجري في مطلع أبريل/نيسان المقبل.

وجاءت تصريحات نتنياهو في مؤتمر صحفي عام، أكد فيه أن تحالف الائتلاف الحاكم وافق بالإجماع على حل الحكومة وإجراء انتخابات جديدة في مطلع أبريل المقبل.

وأعرب رئيس وزراء الاحتلال عن أمله أن يكون الائتلاف الحاكم الحالي هو أساس الائتلاف الحاكم في الانتخابات المقبلة.

وينبع القرار من أزمة داخل الائتلاف بخصوص مشروع قانون للتجنيد العسكري يؤثر على إعفاء اليهود المتدينين من التجنيد الإجباري.

ويتولى نتنياهو رئاسة الوزراء لفترة رابعة ويحكم بأغلبية ضئيلة وهي 61 مقعداً في البرلمان المؤلف من 120 مقعداً، ويقود حزب ’’ليكود‘‘ اليميني.

وبمقتضى قوانين كيان الاحتلال، كان من الضروري إجراء انتخابات بحلول نوفمبر/تشرين الثاني 2019.

وسبق أن أعرب نتنياهو، عن رفضه إقامة انتخابات مبكرة، مشيراً إلى أن بلاده تمر مرحلة أمنية حساسة.

وقال نتنياهو، خلال الجلسة الأسبوعية للحكومة، أن ’’إسرائيل‘‘ تمر بفترة أمنية حساسة، لا تستوجب الدعوة لعقد انتخابات مبكرة.

وكان وزير الدفاع بحكومة الاحتلال الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان، قد أعلن في تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، استقالته من منصبه، على خلفية اتفاق وقف إطلاق النار مع غزة.

وذكر وزير الاحتلال، في مؤتمر نقل على الهواء مباشرة، أن “اتفاق وقف إطلاق النار في غزة هو بمثابة استسلام إسرائيل للإرهاب”، مضيفاً ’’رفضت التسوية مع حماس لأنها تمنحنا هدوء على المدى القصير وتدعم الإٍرهاب‘‘.

كما دعا لإجراء انتخابات مبكرة، قائلاً: ’’حان الوقت لتبكير موعد الانتخابات‘‘، موضحاً ’’ليس سراً الخلافات التي سادت بيني وبين رئيس الحكومة وأنا اليوم أعلن استقالتي من وزارة الدفاع‘‘.

  • وكالات
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة