أردوغان: عملياتنا العسكرية شرق الفرات ستبدأ بأي وقت

فريق التحرير17 ديسمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
20180625005009959 - حرية برس Horrya press
الرئيس التركي “رجب طيب أردوغان” – أرشيف

حرية برس:

قال الرئيس التركي ’’رجب طيب أردوغان‘‘، اليوم الاثنين، إن تركيا قد تبدأ عملية عسكرية جديدة في سوريا في أي وقت، منوهاً إلى أن الرئيس الأمريكي ’’دونالد ترامب‘‘ رد بإيجابية على خطط تركيا القيام بعملية شرقي نهر الفرات.

ونقلت وكالة ’’الأناضول‘‘ عن أردوغان قوله: ’’يمكننا أن نبدأ عملياتنا في الأراضي السورية في أي وقت وفقاً لخطتنا الخاصة والدخول الى أراضيها من المناطق التي نراها مناسبة على طول الخط الحدودي الذي يمتد لمسافة 500 كيلومترًا، وبشكل لا يلحق ضرراً بالجنود الأمريكيين‘‘، موضحاً ’’سننقض على الإرهابيين شرق الفرات بأي وقت‘‘.

وأكد أردوغان أنه ’’تلقينا ردوداً إيجابية من ترامب بشأن إطلاق عملياتنا العسكرية شرق الفرات، التي أعلنا عنها الأسبوع الماضي، وسنمشط الأراضي السورية شبراً شبراً حتى تحييد آخر إرهابي في المنطقة‘‘، في إشارة إلى المليشيات الكردية في المنطقة.

وشدد الرئيس التركي إلى أنه ’’إذا لم ينسحب الإرهابيون إلى شرق الفرات فسوف ندفعهم نحن إلى الانسحاب، لأنهم مصدر إزعاج بالنسبة لنا‘‘.

وطالب الرئيس التركي، الولايات المتحدة الأمريكية بأن تقوم بما يلزم في المنطقة، كوّنهم شركاء استراتيجين مع تركيا، مضيفاً ’’أكّدنا لترامب ضرورة انسحاب الإرهابيين إلى شرق الفرات‘‘.

وأشار أردوغان بنهاية حديثه إلى أن ’’الأسد قتل مليون إنسان واستقبل بلدنا قرابة أربعة ملايين سوري، في الوقت الذي تحولت فيه القضية السورية الى وسيلة للمكائد التي حيكت ضدّنا خلال السنوات الأخيرة‘‘.

وكانت الولايات المتحدة هددت من خلال رسالة بعثها مسؤولون أمريكيون إلى الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية، والجيش السوري الحر، بأن العناصر التي ستشارك في أي عملية تركية شرق الفرات ستواجه الجيش الأمريكي بشكل مباشر.

ويأتي هذا، بعد إعلان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عزم بلاده إطلاق عملية عسكرية شرق الفرات في غضون أيام، لطرد المليشيات الكردية من المنطقة.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة