4 مليارات دولار دفعتها إيران لتجنيد عشرات آلاف المرتزقة الأفغان في سوريا

فريق التحرير25 يونيو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
مرتزقة أفغان في صفوف الميليشيات الشيعية التي تقاتل ثوار سوريا
مرتزقة أفغان في صفوف الميليشيات الشيعية التي تقاتل ثوار سوريا

ذكرت مصادر إعلامية إيرانية أن إيران جنَّدت ما بين 12 ألفًا و14 ألف أفغاني في صفوف ميليشيا “فاطميون”، منذ اندلاع الثورة السورية حتى اليوم وأنفقت عليهم مبلغ 76 مليون ونصف المليون دولار سنويًّا؛ حيث زادت محصلة التكلفة على 4 مليارات دولار حتى اليوم.

وبحسب تلك المصادر فإن العناصر الإيرانيين يتقاضون راتبًا شهريًّا مقداره 500 دولار، وهذا ما يعني مبلغ 76 مليون ونصف المليون دولار سنويًّا، أي 4 مليارات خلال خمس سنوات خصصتها إيران لهذه الميليشيات الأفغانية فقط.

ورفع الحرس الثوري عدد المقاتلين الأفغان في لواء “فاطميون” ليصبح فيلقًا جاهزًا لمواصلة القتال إلى جانب قوات الأسد وسائر الميليشيات التابعة لإيران في سوريا منذ مايو 2015.

وكانت منظمة “هيومن رايتس ووتش”، جمعت في تقرير لها في يناير الماضي، شهادات تفيد بأن الحرس الثوري الإيراني جنَّد منذ نوفمبر 2013 على الأقل آلاف اللاجئين الأفغان في إيران، وتحدثت عن تجنيد قسري للبعض منهم، وشيعت إيران في أبريل الماضي، 20 قتيلًا من ميليشيا “فاطميون” الأفغانية لقوا مصرعهم خلال المعارك في سوريا، كان من بينهم 4 أطفال تتراوح أعمارهم بين 16 و17 عامًا.
* الدرر الشامية

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة