أكثر من 100 شهيد وجريح في مجزرة للطيران الروسي في القورية بدير الزور

فريق التحرير25 يونيو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
هلع بين أهالي القورية في ديرالزور بعد المجزرة جراء القصف الروسي
هلع بين أهالي القورية في ديرالزور بعد المجزرة جراء القصف الروسي

دير الزور – أمجد الساري – حرية برس:
ارتكب طيران العدوان الروسي اليوم السبت ، مجزرة مروعة في مدينة القورية بريف ديرالزور الشرقي راح ضحيتها عشرات الشهداء والجرحى معظمهم من النساء والأطفال.
وأفاد مراسل حرية برس في دير الزور أن الطيران استهدف مسجد الإيمان ومحيطه وسط المدينة بغارة جوية كما استهدف أيضا عدداً من الأحياء السكنية داخل المدينة بالصواريخ الفراغية.
وأفادت مصادر من داخل المدينة أنه بعد الغارات الأولية اجتمع الناس لإسعاف المصابين ونقل جثث الشهداء ليتم بعدها استهداف المكان بالقنابل العنقودية المحرمة دولياً من قبل المقاتلات الحربية الروسية ليرتقي على إثرها عدد كبير من الشهداء بينهم عوائل بأكملها حيث وصل عدد الشهداء الى أكثر من 65 شهيداً فضلاً عن عشرات الجرحى والعالقين تحت الأنقاض.
وأضاف مراسل “حرية برس” أن عدد الشهداء في ارتفاع مستمر ومرشح للزيادة نتيجة خطورة إصابات العشرات من المدنيين ونتيجة وجود مفقودين ما زالوا تحت الأنقاض.
يذكر أن المناطق التي استهدفها الطيران الروسي هي عبارة عن أحياء سكنية تكتظ بالمدنيين ولا وجود لعناصر تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” فيها وجميع الشهداء الذين سقطوا بهذه المجزرة هم من المدنيين.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة