“منسقو الاستجابة” تناشد لمساعدة قاطني المخيمات شمالي سوريا

فريق التحرير
أخبار سورية
فريق التحرير18 نوفمبر 2018آخر تحديث : الأحد 18 نوفمبر 2018 - 1:45 مساءً
camp3 - حرية برس Horrya press
مخيم “الجبل” أحد المخيمات العشوائية والواقع على هضبة في مدينة جرابلس شمالي حلب، عدسة: حسن الأسمر – حرية برس©

حرية برس:

ناشد “منسقو الاستجابة” عبر نداء استغاثة كافة المنظمات والهيئات الإنسانية لمساعدة قاطني المخيمات في الشمال السوري، سيما مع ورود معلومات بأن الشتاء هذا العام سيشهد برداً قارساً يختلف عن السنوات السابقة.

وطالب “مسنقو الاستجابة” في بيان اليوم الأحد، بالعمل على “تأمين احتياجات الشتاء العاجلة من مواد تدفئة وعوازل مطرية وإصلاح شبكات الصرف الصحي لأكثر من “700” ألف نازح سوري يعيشون في “1036” مخيماً شمال غربي سوريا”.

و طالب البيان أيضاً “المساهمة في احتياجات الشتاء للسكان المتضررين والأشد ضعفاً، والتي تشمل الحالات الخاصة والمهجرين قسرياً في المساكن الغير صالحة للسكن، وخاصة مع ضعف عمليات الاستجابة الإنسانية للمنطقة والتي بلغ عدد سكانها أكثر من 4.7 مليون نسمة”.

ووجه البيان في ختامه مناشدة لجميع الجهات المانحة التي تقدم الدعم للشمال السوري، إلى المساهمة بشكل فوري بتأمين احتياجات ومتطلبات الشتاء للسكان.

ويضم الشمال السوري مئات المخيمات العشوائية وأخرى نظامية تشرف عليها المجالس المحلية، وتدعمها منظمات إنسانية وإغاثية بعضها تركية، وتزداد معاناتهم في فصل الشتاء، حيث سجلت حالات وفاة بين الأطفال بعضهم بسبب البرد وآخرين بسبب اندلاع حرائق في خيامهم.

ويعيش مئات الآلاف من السوريين يعيشون ظروفاً إنسانية صعبة في مخيمات الشمال السوري وغيره من المناطق، ويعاني قاطنيها من قلة المساعدات المقدمة لاسيما الطبية وخدمات الصرف الصحي، مع سوء الظروف الجوية وقلة الدعم والمساعدات المقدمة لهم.

i0MjxeFhfgLQQXycdnIYPinRBfU3G8BdP54Dkhz6 - حرية برس Horrya press

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة