التسريب الروسي يتحقق.. وعماد خميس رئيس حكومة الأسد الجديدة

فريق التحرير23 يونيو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
9d6492fecac8ed616ccec68a140c239a

كلّف بشار الأسد، وزير الكهرباء في حكومة وائل الحلقي، عماد خميس، بتشكيل الحكومة الجديدة، وكانت “روسيا اليوم” أفادت قبل أيام بأنه سيتم تكليف المهندس عماد خميس وزير الكهرباء الحالي، بتشكيل الحكومة الجديدة. لكن وكالة “سانا” التابعة للنظام، نقلت آنذاك عن مصدر إعلامي نفيه صحة الخبر.

وجاء تكليف الأسد لـ عماد خميس بعد ثلاثة أيام من زيارة مفاجئة ومثيرة للجدل، قام بها وزير الدفاع الروسي، سيرغي شويغو، إلى سوريا، التقى خلالها بشار الأسد، بشكل منفرد، برفقة مترجم فقط من جانب النظام.

وقالت “روسيا اليوم”، أن مصادرها أفادت بأن خميس أوشك بالفعل على الإعلان عن أسماء طاقمه الحكومي الجديد الذي يضم 12 وزيراً جديداً، مع احتفاظ الوزارات السيادية بوزرائها الحاليين وهم: وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم، وزير الداخلية محمد الشعار، وزير الدفاع فهد جاسم الفريج،  ووزير المالية اسماعيل اسماعيل.

وقالت “روسيا اليوم”، بصيغة التأكيد، وليس التسريب، “دخل إلى الحكومة الجديدة كل من فارس الشهابي نائباً لرئيس مجلس الوزراء للشؤون الإقتصادية – وزيراً للصناعة، حيان سليمان وزيراً للاقتصاد، بشر الصبان وزيراً للإدارة المحلية، محمد جهاد اللحام وزيراً للعدل، هلال هلال وزيراً للاتصالات، نصوح سمنية وزيراً للكهرباء، السفير علي عبد الكريم وزيراً للإعلام، راما عزيز وزيرة للزراعة، عماد الأصيل وزيراً للتجارة الداخلية وحماية المستهلك، فاديا ديب وزيرة للصحة، فرح المطلق وزيراً للتربية”.

هذا، ولم تعلن وسائل إعلام النظام بعد أسماء الطاقم الحكومي الذي من المُفترض أن يقوده عماد خميس، الأمر الذي يثير التساؤل، كيف تعلن “روسيا اليوم”، أسماء أعضاء حكومة الأسد، قبل أن تُعلن الأسماء بدمشق!

وحسب “روسيا اليوم”، “يحتفظ كل من وزراء النفط سليمان عباس، والتعليم العالي محمد عامر مارديني،  والمصالحة الوطنية علي حيدر، والثقافة عصام خليل،  والأشغال العامة حسن عرنوس، والشؤون الاجتماعية ريما القادري، والعمل خلف العبدالله، والنقل غزوان خيربك، والإسكان محمد وليد غزال، والموارد المائية كمال شيخة، والأوقاف محمد عبد الستار السيد، والتنمية الإدارية حسان النوري، والبيئة نظيرة سركيس،  والسياحة بشر اليازجي بحقائبهم”.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة