مقتل 3 أشخاص ذبحاً بالسكاكين في تلكلخ بجريمة طائفية الطابع

فريق التحرير
2018-10-30T13:56:21+02:00
أخبار سورية
فريق التحرير30 أكتوبر 2018آخر تحديث : الثلاثاء 30 أكتوبر 2018 - 1:56 مساءً
406d339d20a4af558e190866 - حرية برس Horrya press
تعد تلكلخ من أولى المناطق التي خرجت فيها مظاهرات طالبت باسقاط النظام – أرشيف

محمود أبو المجد – حرية برس:

شهدت مدينة تلكلخ غربي مدينة حمص، أمس الاثنين، مقتل ثلاثة أشخاص من عائلة واحدة ذبحاً بالسكاكين.

وأفاد “اسامة” أحد أهالي المنطقة في تصريح خاص لحرية برس بأن “الأشخاص المقتولين هم “حسن أحمد وجاق” وابنه الطفل “بشار وجاق”، بالإضافة إلى ابن أخيه الطفل “إبراهيم خالد وجاق”، وهو المتبقي الوحيد من عائلته التي قُتلت سابقاً على أيدي قوات الأسد”.

وأوضح “أسامة” أن الضحايا وجدوا مقتولين بالقرب من مزرعة شخص يدعى أبو جعفر الزعبي أثناء توجههم صباحاً للعمل في الأراضي الزراعية”، مشيراً إلى أنهم قتلوا بطريقة بشعة، حيث تعد المنطقة التي قتلوا بها بين قرية باروحة التركمانية وتلكلخ ذات أغلبية علوية.

وأضاف أن “السكان في تلك المنطقة يتخوفون من تكرار هذه الحوادث، وخصوصاً مع وجود مئات الشبيحة المتطوعين في مليشيات قوات الأسد، بالإضافة لوجود جماعات منهم تعيث فساداً في المنطقة وتعيش على النهب والسرقة”.

وشهدت مدينة تلكلخ منذ سيطرة نظام الأسد عليها عام 2013 جرائم كثيرة بحق الأهالي من شبيحة القرى المجاورة المولية لنظام الأسد، حيث كانت من أولى المناطق التي خرجت فيها مظاهرات وطالبت بالحرية وإسقاط النظام.

WhatsApp Image 2018 10 30 at 1.28.34 PM - حرية برس Horrya press
إبراهيم خالد وجاق – عدسة: حرية برس©
WhatsApp Image 2018 10 30 at 1.32.47 PM - حرية برس Horrya press
حسن أحمد وجاق – عدسة: حرية برس©
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة