ألمانيا تدرس المشاركة في قصف نظام الأسد حال استخدامه الكيماوي

فريق التحرير
أخبار سورية
فريق التحرير10 سبتمبر 2018آخر تحديث : الإثنين 10 سبتمبر 2018 - 12:21 مساءً
2018910125371755I - حرية برس Horrya press
حال القيام بتدخل عسكري سريع، قد لا يتم استدعاء البرلمان الألماني إلا بعد التدخل – أرشيف

حرية برس:

كشف تقارير صحفية أن وزارة الدفاع الألمانية تدرس إمكانية وكيفية مشاركة الجيش الألماني في عمليات عسكرية ضد نظام الأسد، حال استخدم الأسلحة الكيماوية مجدداً.

وذكرت صحيفة “بيلد” الألمانية أن وزيرة الدفاع الألمانية “أورزولا فون دير لاين”، تدرس إمكانية وكيفية مشاركة الجيش الألمانية مع تحالف الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا، إذ عاود الأسد استخدم النظام أسلحة كيماوية ضد شعبه.

وأضافت الصحيفة أن دراسة وزارة الدفاع الألمانية لهذا الأمر تجري بناء على استفسار من الولايات المتحدة لديوان المستشارية في برلين، مشيرةً إلى أن هناك نقاشا أيضاً يدور في وزارة الدفاع الألمانية حول الإمكانية المبدئية لمشاركة ألمانية في هجمات انتقامية ضد الأسد حال تم استخدام أسلحة كيماوية.

وأوضحت الصحيفة إلى أنه هناك مشاورات لاحقة دارت حول خيارات تسيير طلعات استطلاعية قبل هجوم محتمل وتقديم تحليلات للخسائر والمشاركة في مهام قتالية محتملة.

وبحسب تقرير الصحيفة فإنه في حال القيام بتدخل عسكري سريع، قد لا يتم استدعاء البرلمان الألماني إلا بعد التدخل.

وتتوالى التحذيرات والتهديدات الدولية بخصوص استخدام نظام الأسد الأسحلة الكيماوية في محافظة إدلب آخر المناطق المحررة في سوريا، في حين لا تزال طائرات الأسد وروسيا تقصف بالصواريخ الفراغية والارتجاجية مناطق جنوبي إدلب وغربها بشكل يومي موقعة عشرات الضحايا في صفوف المدنيين وسط صمت دولي وأممي.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة