سوريات في تركيا يصدّرن منتجاتهن للشرق الأوسط وأوروبا

فريق التحرير1
2018-07-31T20:12:11+03:00
المرأة والطفللاجئون
فريق التحرير131 يوليو 2018آخر تحديث : الثلاثاء 31 يوليو 2018 - 8:12 مساءً
1976213496 crop - حرية برس Horrya press
افتتحت الجمعية دورة في الخياطة قبل 3 أعوام لنحو 30 سيدة سورية، معظمهن من الأرامل – الأناضول

حرية برس:

نجحت لاجئات سوريات في إنتاج الألبسة وتصديرها إلى عدة دول بالشرق الأوسط وأوروبا، بعد خضوعهن لدورات في الخياطة بورشة تابعة لجمعية “السلطان محمد الفاتح” قبل 3 أعوام في ولاية كلس جنوبي تركيا.

وكانت قد افتتحت الجمعية دورة في الخياطة قبل 3 أعوام لنحو 30 سيدة سورية، معظمهن من الأرامل، بهدف جعلهن قادرات على الاعتماد على أنفسهن، من خلال تعليمهن مهنة تكون مورد رزق لهن.

وتمكنت السيدات السوريات من إتقان مهنة الخياطة والعمل في ورشة الجمعية، قبل أن يصل ما ينتجن من ألبسة إلى دول عديدة مثل قطر، والكويت، وإيطاليا.

وقال حسن العلبي رئيس الجمعية، إنهم يهدفون لتعزيز مهارات وقدرات السيدات السوريات في تركيا بهدف جعلهن قادرات على الاعتماد على أنفسهن.

وأضاف العلبي أن أنشطة الجمعية تتركز في إطارين، الأول يستهدف النساء، والثاني الأطفال السوريين، موضحاً أن الجمعية تجري نشاطات تعليمية للأطفال في ضوء أحكام القرآن الكريم، بهدف تربيتهم وفق القيم الدينية والأخلاقية الصحيحة.

وأشار العلبي إلى أن الجمعية تهدف لتطوير قدرات النساء السوريات بتركيا في المجال المهني، وتقديم التسهيلات لهن في سبيل وصول منتجاتهن إلى الأسواق.

وتواصل الحكومة التركية منذ بداية الثورة السورية عام 2011، تقديم كافة أنواع الدعم والخدمات للشعب السوري، في مراكز الإيواء ومخيمات اللجوء، كما تقدم منظمات المجتمع المدني التركية الدعم للحكومة في نشاطاتها الرامية لمساعدة السوريين المتواجدين في تركيا، ومن بينها جمعية “السلطان محمد الفاتح”، التي تولي اهتماماً كبيراً بمشاكل العائلات اللاجئة الفقيرة في ولاية كليس.

المصدرالأناضول
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة