جنود فرنسيون يدعمون ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية بمعركة منبج

فريق التحرير9 يونيو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
قوات فرنسية

قال مصدر في وزارة الدفاع الفرنسية اليوم الخميس، أن جنوداً فرنسيين متواجدون في سوريا لتقديم المشورة لمليشيا “قوات سوريا الديمقراطية” في قتالها مع تنظيم داعش.

وذكر المصدر المقرب من وزير الدفاع الفرنسي “جان إيف لودريان” لوكالة فرنسية أن: “هجوم منبج كان مدعوما بشكل واضح من بعض الدول بينها فرنسا. الدعم هو نفسه بتقديم المشورة”، دون أن يورد أي معلومات عن عدد الجنود الفرنسيين المنواجدين في سوريا.

وأكد المصدر على عدم مشاركة هؤلاء الجنود في القتال ضد تنظيم داعش وبالأخص في منبج بشكل مباشر، إنما “يقوم الدعم على تقديم أسلحة ووجود جوي والمشورة”.

وكان “لودريان” قد ألمح في وقت سابق إلى وجود جنود فرنسيين مع جنود أمريكيين إلى جانب قوات “سوريا الديموقراطية” في الهجوم على مدينة منبج بمحافظة حلب.

في الوقت الذي تواصل فيه مليشيا قوات سوريا الديمقراطية هجومها على مدينة منبج في ريف حلب الشمالي الشرقي، مدعومة بطيران التحالف الدولي والطيران الروسي، وذلك للسيطرة على المدينة وطرد تنظيم داعش منها.

والجدير بالذكر أن مدينة منبج تقع على طريق إمداد يربط الرقة بالحدود التركية، مما يجعلها ذات أهمية استراتيجة بالنسبة للتنظيم.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة