إقليم كردستان يعيد فتح المعبر الحدودي مع سوريا

فريق التحرير8 يونيو 2016آخر تحديث : منذ 4 سنوات
معبر-فيش خابور

أعلن إقليم كردستان العراق، عن إعادة فتح منفذ (فيش خابور) الحدودي مع سوريا وذلك للسماح بدخول كافة الاحتياجات الإنسانية من الأغذية والأدوية إلى سوريا واستقبال الحالات الإسعافية والمرضية.

وقال مسؤول ملف سوريا في إقليم كردستان العراق “حميد دربندي” في تصريح صحفي أنه: “تم إبلاغ المسؤولين عن المنفذ الحدودي فيشخابور (بين الاقليم وشمال سوريا) بفتح المنفذ الحدودي والسماح بنقل كافة أنواع المواد الغذائية والأدوية والاحتياجات الإنسانية الأخرى”.

وأشار دربندري إلى أنه: “بهدف ضمان عدم ارتفاع أسعار السلع بالنسبة للمواطنين في غرب كردستان (شمال سوريا)، قررنا عدم استيفاء أية رسوم وضرائب على نقل السلع”.

وكان المعبر التابع لمحافظة دهوك قد أُغلق في وقت سابق من قبل سلطات إقليم كردستان العراق، بسبب إجراءات يتبعها مسؤولو ميليشيا حزب الاتحاد الديمقراطي بسورية (PYD) المتضمنة فرض رسوم على السلع والبضائع الداخلة إلى سوريا بالإضافة إلى رفض الحزب إشراك ممثلين عن الأحزاب والقوى السياسية الأخرى في المنطقة، وذلك بحسب ما أعلنته سلطة الإقليم.

والجدير بالذكر أن خلافات مستمرة تنشب بين إقليم كردستان وميليشيا حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي الشق السوري لحزب العمال الكردستاني والذي يأتي تصنيفه كجماعة إرهابية ضمن قوائم الإرهاب في تركيا والاتحاد الأوروبي وأميركا.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة