فصائل من درعا تشكل “جيش الجنوب” وتدعو لمعركة التحرير

فريق التحرير7 يوليو 2018آخر تحديث : منذ سنتين
20130115POD slide 08UZ superJumbo - حرية برس Horrya press
Reuters

حرية برس

أعلنت فصائل عسكرية تعمل تحت مسمى الجيش السوري الحر في غربي درعا، مساء السبت، حلّ تشكيلاتها واندماجها ضمن تشكيل جديد باسم “جيش الجنوب”.

ويتكون التشكيل الجديد من فصائل ومجلسين عسكريين وثلاث غرف عمليات وهم كلّ من: جيش الأبابيل، ألوية قاسيون، ألوية جيدور حوران، جيش الثورة في منطقة الجيدور، غرفة عمليات واعتصموا، المجلس العسكري في الحارة، المجلس العسكري في تسيل، غرفة سيوف الحق، لواء أحرار قيطة، غرفة عمليات النصر المبين، الفصائل المنحازة من المنطقة الشرقية.

وقالت الفصائل في بيان إنها تعلن حل أنفسها بشكل كامل واندماجها ضمن التشكيل الجديد، داعية جميع الفصائل في الجنوب إلى الانضمام.

وأعلن التشكيل الجديد حالة النفير العام والجاهزية “لاستقبال كل من يرغب برص الصف وتوحيد الكلمة من أرض الجنوب” مؤكداً على أن “قرارنا الحرب دون كرامتنا وأرضنا”.

وكانت فصائل المنطقة الشرقية في درعا أبرمت اتفاقاً الجمعة مع الروس يقضي بوقف الأعمال القتالية مقابل تسليم أسلحتها الثقيلة والمتوسطة وتهجير من لا يرغب بالتسوية ورفع علم النظام فوق المؤسسات الحكومية، وبدأ تنفيذ الاتفاق بتسليم معبر نصيب الحدودي مع الأردن إلى نظام الأسد، وذلك بعد هجوم وحشي بدأ منذ نحو ثلاثة أسابيع تسبب بقتل العشرات من المدنيين وتهجير نحو 300 ألف من منازلهم باتجاه الحدود الأردنية والحدود مع الأراضي التي تحتلها إسرائيل.

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة